التخطي إلى المحتوى
نهاية عصر «وقود الغلابة»: تفاصيل خطة الحكومة لإلغاء بنزين «80 و92» خلال هذا التوقيت واستبدالهما بـ«87 و95».. والأسعار تتراوح من «9:7» جنيهات للنوعين
البنزين

نقلاً عن مصادرها في وزارة البترول المصرية، كشفت صحيفة فيتو، عن أنه المتوقع أن تشهد الأشهر القليلة المقبلة الإعلان عن مفاجآت فيما يتعلق بالوقود، خاصةً على أنواع البنزين 80 و92، لاسيما أنه سيتم الانتهاء من خطة الحكومة الخاصة بدعم الوقود نهاية 2019، وفقًا لخطة الحكومة في برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تطبقه منذ عدة سنوات.

وكشفت مصادر بالهيئة العامة للبترول، خلال التصريحات الصحفية، بأنه بالفعل تم إجراء دراسات وأبحاث على خطوة الاستبدال داخل المعامل والمراكز البحثية بشركات التسويق الحكومية، وبالتعاون والتنسيق مع مراكز بحوث البترول، لبحث استبدال بنزين 80 إلى 87، لأنه سيناسب السيارات الحديثة، إلى جانب أنه يتميز بدرجة أوكتان عالية، وهو ما يزيد من قوة محركات السيارات دون التأثير عليها.

وأضاف المصدر، بأن هناك في الوقت ذاته، مخططًا لإلغاء بنزين 92 والعمل بـ 95 الجديد والذي تم الإعلان عنه خلال الأشهر الماضية، لافتًا إلى أن أبرز أسباب تنفيذ هذه الخطوة وجود فروق بسيطة في السعر بين أنواع البنزين 80 و92 وبين مثيلاتها  من بنزين 92 و95،  تتراوح ما بين 125 قرشا وحتى 110 قروش.

المقترحات المدرجة بخطة وزارة البترول

  •  استبدال بنزين 80 بـ 87 فمن المرجح أن يكون سعره ما بين  6.65 وحتى 7 جنيهات بسعر 92 الحالي.
  • استبدال بنزين 92 إلى 95 سيكون سعره ما بين 8.75 وحتى 9 جنيهات.
  • تهدف وزارة البترول من هذه الإجراءات القضاء على التشوهات السعرية في الوقود.
  • التخلص من الدعم نهائيا.
  • تحسين جودة البنزين بشكل يلائم المتغيرات والتكنولوجيا الحديثة في عالم السيارات.

وبنزين 95 في الأسواق ديسمبر المقبل

ومن ناحية أخرى، سيتم إضافة محسنات وإضافات كيمائية على بنزين 95 الحالي لتحسين جودته ليصبح ذا علامة تجارية ويسمى بـ 95 مخصوص كنوع من التنافسية بين شركات التسويق الحكومية وبين الشركات الخاصة لتحقيق أعلى مبيعات، وسيكون بنفس السعر الحالي 7.75 جنيهات للتر / بنزين.. وبحسب مصادر بترولية، ومع بداية من ديسمبر سيتم تعميم بنزين 95 المخصوص على نحو 80% من محطات هذه الشركات إلى أن تصل النسبة لـ 100% لتحقيق أعلى مبيعات والسحب عليه.

قد يهمك أيضًا

التعليقات