التخطي إلى المحتوى
عاجل.. تطورات جديدة في قضية الأب قاتل طفلي الدقهلية “محمد وريان” منذ قليل
طفلي الدقهلية ووالدهم

قالت مصادر رسمية داخل محكمة جنايات المنصورة صباح اليوم الأحد الموافق 21 أكتوبر الجاري، بأن اليوم سوف يشهد أولى جلسات محاكمة “محمود نظمي” المتهم بقتل طفليه في محافظة الدقهلية “محمد وريان”، والمعروفة إعلاميًا بقضية “مقتل عصافير الجنة”.

وأوضح المصادر، بأن المستشار نبيل صادق النائب العام في مصر، قد أمر بإحالة المتهم بقتل نجليه في قرية ميت سلسيل بالدقهلية إلى المحاكمة الجنائية العاجلة من أجل الفصل في أمره، وذلك بعدما أثارت هذه القضية حالة من الجدل في الرآي العام، وهذا بعدما قام الأب بتنفيذ جريمة القتل بحق طفليه “محمد وريان” في آول أيام عيد الأضحى المبارك.

وأشارت التحقيقات التي قامت بها النيابة، بأن الآب والذي يدعى “محمود نظمي” قد أعترف بقيامه بواقعة قتل طفليه، وذلك بعدما صرف مبالغ مالية قاربت المليون جنيه، وهي “ورثه بالكامل” على حد وصفه، وهو الأمر الذي جعله يخشى على أبناءه من الضياع بعدما فقده كل أملاكه، فقرر التخلص منه، وبعدها أختلق قصة خطف الأطفال من أجل إلهاء الأمن وتغيير مجرى القضية.

ويذكر بأن نيابة شمال الدقهلية، قد أجرت تحقيقات مع أكثر من 30 شخص، تم إلقاء القبض عليهم في مظاهرات بقرية “ميت سلسيل”، وذلك بعدما تجمهروا وطالبوا بإعادة التحقيقات في هذه القضية المثيرة للجدل.

قد يهمك أيضًا

التعليقات