التخطي إلى المحتوى
وداعًا لأزمة الطماطم | بذور تنمو بسرعة وأكبر 10 أضعاف من العادية

أكتشف باحثون ينتمون لجنسيات مختلفة في استخلاص سلالة من الطماطم تصلح للزراعة الإنتاجية الواسعة، ولها العديد من المميزات بالمقارنة بالسلالات التي يزرعها الإنسان، مع الاحتفاظ بالقيمة الغذائية والطعم المميز للطماطم العادية، واستخدم الباحثون في تطوير تقاوي الطماطم الجديدة “مقص كريسبر كاس 9 ” لتحرير الجينات الذي تم تطويره قبل بضع سنوات .

 

وقال الباحثون وهم ينتمون لكل من؛ ألمانيا والبرازيل والولايات المتحدة، في دراستهم التى نشرت نتائجها أمس الاثنين الموافق الأول من اكتوبر 2018م مجلة “نيتشر بايوتكنولوجي” لأبحاث التقنيات العضوية، أن السلالة الجديدة تحتفظ بالصفات المميزة للطماطم البرية، إلا أنها تحتفظ بمميزات أخرى مرغوب فيها في الطماطم الزراعية وتنمو في أقصر وقت ممكن .

 

وكان فريق الباحثون قد انطلق تحت إشراف كودلا وأوجوستين تسوجون من جامعة فيكوسا البرازيلية في تجاربهم، بتغيير 6 موروثات جنية من سلالة من الطماطم التي تزرع في أمريكا الجنوبية تسمى “سولانوم بيمبينيلي فوليوم”، تتميز بحجمها الصغير ومذاقها الرائع، مما جعل حجم الثمرة أكبر 10 مرات وشكلها بيضاوي وتنمو بسرعة كبيرة .

التجربة التركية

تمكن بعض المزارعين الأتراك من تحسين جودة سلالة الطماطم، من خلال خلط بذور الطماطم بالفطريات الجذرية، التي تلتصق بجذور النبات، مشكّلة ما يمكن اعتباره امتدادا لتلك الجذور، وهو ما يزيد من قدرتها على امتصاص الماء والأملاح والمعادن الضرورية لنموها، مما يؤدي إلى زيادة إنتاج الطماطم بنسبة 26% .

أزمة الليمون :

ينتظر المستهلكون في مصر حل مماثل لأزمة الليمون بعد أن وصل سعره 100 جنيه للكيلو، ما يمثل أزمة حقيقية لكل بيت في مصر حيث لا يخلو أي مطبخ في مصر من كمية من الليمون، فضلًا على أنه علاج صحي ووقائي لبعض الأمراض ، فهل يقدم لنا العلم الحديث حلًا مماثلًا لانتاج سلالة جديدة من الليمون كثيفة الانتاج .

 

وأقرأ معنا :

فوائد مزهلة في الطماطم للوجه والبشرة

«الكينوا» محصول المستقبل لحل أزمة القمح.. يزرع في الصحراء ويتحمل الجفاف

الري تكشف حقيقة علاقة سد النهضة بتقليل مساحة زراعة الأرز

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.