التخطي إلى المحتوى
أول صورة للطفل الباكي داخل الفصل تكشف الطلب الغريب لصاحب واقعة: «عاوز أنام ربع ساعة يا حاجة»
اسرة الطفل

انتشر خلال الساعات الماضية مقطع فيديو لطفل صغير وهو يبكي داخل إحدى الفصول بالمدرسة، حيث اثار هذا الفيديو جدلاً كبيراً في الشارع المصري، وخاصة بعد ظهور المعلمة ومعها عصا داخل الفصل.

أول صورة للطفل الباكي داخل الفصل تكشف الطلب الغريب لصاحب واقعة: «عاوز أنام ربع ساعة يا حاجة» 1

أول تعليق لوالد الطفل الباكي داخل المدرسة

ومن جانبه قال ” أحمد صالح” والد الطفل ” محمد أحمد صالح” الذي بكي في الفصل مطالباً المرسة السماح له بالنوم  داخل الفصل، حيث وصف تلك الواقعة بالمهزلة مطالباً بضرورة المحاسبة.

وأضاف صالح من خلال مداخلة هاتفية بالإعلامي ” معتز الدمرداش” مقدم برنامج ” آخر النهار ” والمذاع على قناة النهار الفضائية المصرية، قائلاً: ” ابني مش عايز يروح المدرسة تاني، وبنتحايل عليه يروح، ومش عارف إيه المهازل إللي بتحصل في البلد دي”،حيث أكد والد الطفل أنه كان اليوم الأول للطفل بعد فترة طويله من المرض، موضحاً أنه من الطبيعي أن يبكي.

أول تعليق لعم الطفل

ومن جانبه أكد عم الطفل ” هاني صالح” أنه فوجيء بابن أخيه وهو يبكي داخل الفصل في الفيديو الذي تم نشره، طالباً من المعلمة السماح له بالنوم لمدة ربع ساعة فقط، حيث كشف عن اسم المدرس الذي قام بتصوير الفيديو في هذا الوضع.

واضاف ” صالح ” من خلال مداخلة هاتفية على برنامج ” آخر النهار” قائلاً: ” الفيديو حارق دمي بطريقة فظيعة، اللي أتعمل ده ميرضيش ربنا، أنا مربيه وهو حته مني، وأنا أكتر من أبوه”، موكداً أن الطفل يعاني من كسر في قدمه: “الواد مكنش بينام ومش مركز لما قال يا حاجة لأنه كان لسة فاكك الجبس من رجله.. الموضوع كبير ومش سهل بكاؤه قطع قلبنا”.

صورة جديدة للطفل الباكي تكشف الحقيقة

حيث نشر أحد أصدقاء الأسرة صورة للطفل  بعد تجبيس قدمه قائلاً: ” عد إذنكم يا جماعة محدش يقول عليه سرسجي وحلاقة شعره وأسلوبه، ده محمد ومش حالق أهو، بس هو كان رجله مكسورة وعامل عملية وبنحاول نراضيه وهو عنده 6 سنين وأول يوم في المدرسة يعني مش عارف يفصل بين المدرسة والشارع، الموضوع مش محتاج استظراف و كوميكس وطريق” على حد قوله.

أول صورة للطفل الباكي داخل الفصل تكشف الطلب الغريب لصاحب واقعة: «عاوز أنام ربع ساعة يا حاجة» 2

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.