التخطي إلى المحتوى
إحالة 13 معلماً للمحاكمة العاجلة بسبب الدروس الخصوصية.. سابقة الأولى من نوعها في مصر
الدروس الخصوصية

في سابقة هي الأولى من نوعها في مصر تمثلت في إحالة النيابة الإدارية بمحافظة السويس، اليوم الأربعاء، 13 معلّمًا إلى المحاكمة العاجلة بتهمة إعطاء دروس خصوصية وتهرُّبهم من دفع الضرائب، وجاءت الإحالة بعد إجراء التحقيقات بناء على تلقي النيابة عددا من الشكاوى، حيث أثبتت التحقيقات قيام المدرسين الـ13 يقومون بإعطاء طلاب الثانوية الذين يدرسونهم في المدارس، دروسًا خصوصية من خلال تعمدعهم إحضار الطلاب إلى مراكز الدروس.

التهرب من الضريبة

وكشفت تحقيقات النيابة الإدارية بعد استماع أقوال 13 مدرّسًا، أن عدد من المدرسين أقروا بعدم تسديدهم الضرائب المترتبة عن الدروس الخصوصية، وبينت التحقيقات أن المجموعة الواحدة في مركز الدروس يصل عدد الطلاب فيها متراوحا ما بين 120 و180 طالبًا، وجرى توثيق ذلك بالصوت والصورة، ومن جانبها مباحث التهرب الضريبي بيّنت في محضرها رقم 879 لسنة 2018، أن دخل عدد من مدرّسي مراكز دروس الثانوية العامة الخصوصية في الشهر يتراوح ما بين 190 – 250 ألف جنيه

وأشارت التحقيقات أيضا إلى أن هناك 6 من المدرسين تم إحالتهم للنيابة العامة للمرة الثانية حيث تم ذلك في المرة الأولى في العام الماضي بسبب التهرب الضريبي، وأن منهم من  كان يحصل على عائد من الدروس الخصوصية يصل إلى 140 ألف جنيه في الشهر، وارتفع الدخل هذا العام إلى 210 آلاف جنيه شهريًا، وهم من المدرسين لمواد الثانوية العامة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.