التخطي إلى المحتوى
أول بيان أمني حول الأحداث المؤسفة التي شهدتها “الإسكندرية” منذ قليل.. والصحة: 7 ضحايا حتى الآن
حادث

في حادث مآساوي ومؤسف وقع في محافظة الإسكندرية منذ قليل، بأن شخص وطفلة قد لقوا مصرعهما وهذا في الوقت الذي تعرض فيه 4 آخرين لإصابات بالغة، وذلك بعد حادث تصادم مروع قد وقع بين سياراتين على “نزلة كوبري السلام”، بطريق الجيش – المنتزه، شرق مدينة الإسكندرية.

ويذكر بأن مدير أمن الإسكندرية، اللواء “محمد الشريف” قد تلقى إخطار من مأمور قسم سيدي جابر وإدارة شرطة النجدة يفيد بوقوع حادث مؤسف على نزلة كوبري السلام، في طريق الجيش تجاه المنتزه، وعلى الفور صدرت التعليمات بضرورة التحرك من أجل فصح الأمر وتحرير محضر بالواقعة.

وكشفت التحريات الآولية عن الحادث، بأن الواقعة كانت تصادم سيارتين، واحدة يقودها  المدعو “م ع ا” 29 سنة، طبيب بشري، والثانية يقودها المدعو “م ح م” 31 سنة، حاصل علي معهد فني صناعي، وبحسب التحريات فإنه أثناء سير السيارة الأولي بالطريق المشار إليه اصطدم بها من الجانب الأيسر الخلفي أتوبيس نقل عام و فر قائده هارباً به ، مما أدي لاختلال عجلة القيادة بيد قائدها وانحرافها وتخطيها جزيرة الوسطي للطريق واعتلائها السيارة الثانية القادمة في الاتجاه المقابل في حادث تسبب بتوقف حركة المرور لفترة على نزلة كوبري السلام.

وقد أسفر هذا الحادث عن وفاة قائد السيارة الثانية وإصابة عدد 4 آشخاص آخرين، وقد تم نقل جثة المتوفي إلى مشرحة الإسعاف، وتم نقل المصابين إلى مستشفى الجامعة الرئيسي.

قد يهمك أيضا

التعليقات