التخطي إلى المحتوى
يوم عاشوراء 1440 وفضل صيامه
يوم عاشوراء

تبدأ أول أيام السنة الهجرية الجديدة 1440 اليوم الثلاثاء الموافق 11 سبتمبر 2018، وحسب ما أعلنته دار الإفتاء المصرية يأتي يوم عاشوراء 1440 يوم الخميس الموافق العاشر من محرم 1440 هجريا والموافق 20 سبتمبر 2018 ميلاديا، ويأتي يوم عاشوراء نتيجة وقوع حدثين في هذا اليوم الأول هو نجاة سينا موسى عليه السلام وقومه من فرعون وجنوده، والثاني هو استشهاد حفيد رسول الله صلى الله عليه وسلم الحسين بن على بن أبي طالب وإبن فاطمة بنت رسول الله عليه السلام بسبب الخلاف الذي وقع بين السنة والشيعة في معركة كربلاء، وقد أمرنا رسول الله بصيام عاشوراء فهي سنة مؤكدة أما يوم التاسع فصيامه مستحب حيث نوى الرسول صيامه، ومن خلال هذا المقال سوف نتعرف معكم على يوم عاشوراء 1440 وفضل صيامه.

فضل صيام يوم عاشوراء 1440

يعتبر يوم العاشر من محرم من الأيام المباركة عند الله، وأمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بصيامه احتفالا بنجاة سيدنا موسى عليه السلام من فرعون، وكان اليهود والنصارى يصومون هذا اليوم لنفس الحدث فأعلن رسول الله أن المسلمين أحق بسيدنا موسى من اليهود والنصارى.

فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم عن صيام عاشوراء “صيام يوم عاشوراء، إني أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله”، وعن استحباب صيام اليوم التاسع مع اليوم العاشر، روى عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال: حين صام رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم عاشوراء وأمر بصيامه قالوا: يا رسول الله، إنه يوم تعظمه اليهود والنصارى، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “فإذا كان العام المقبل إن شاء الله صمنا اليوم التاسع”، قال: فلم يأتِ العام المقبل حتى توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم، لذا يستحب صوم اليوم التاسع من محرم لمخالفة اليهود في صوم اليوم العاشر فقط.

قد يهمك أيضا

التعليقات