التخطي إلى المحتوى
عاجل.. إعترافات مثيرة من “فتاة الشروق” : “والله مكنتش أعرف أنه هيموت.. كنت فاكره بابا هيربيه بس”
فتاة الشروق

قال مصدر أمني في مديرية أمن القاهرة، بأن “حبيبة أشرف” خطيبة الطالب “بسام أشرف” والذي عثر عليه مقتولاً في الرحاب، قد كشف عن بعض التفاصيل الخطيرة في هذه الواقعة، والتي تم توجيه تهم لها بخصوص المشاركة في قتل خطيبها بمشاركة والدها وآخرين، وذلك بعدما قامت بإستدراج إلى إحدى الشقق السكنية التي يملكها والدها في مدينة الرحاب، وهناك قام والدها “المتهم الأول” بقتل خطيبها المجني عليه “بسام أشرف” وتم دفنه في حفرة موجودة داخل الشقة.

وذكرت مصادر إعلامية نقلًا عن جهات أمنية، بأن الفتاة قد قالت بعد القبض عليها فورًا، بأنها لم تشارك في عملية قتل “خطيبها” ومؤكدة بأنها لم تكن على علم بوجود نية لدى والدها بالتخلص منه، مشددة على كون والدها قد طلب منها التواصل مع خطيبها، وذلك بعد قيام المجني عليه بتهديده بالإبلاغ عنه وفضحه بعد اكتشافه أن المتهم مزور.

وقالت الفتاة في إعترافاتها أمام النيابة والمباحث: “والله مكنتش أعرف أنه هيقتل.. كنت فاكرة أن بابا عاوز يأدبه ويربيه بس مش أكتر”، مشيرة إلى كونها قد أقنعت خطيبها بأن والدها قد وجد لهما الشقة المناسبة للزواج، وقد توجهوا سويًا لرؤية  وبعد حضور المجني عليه ذهبا معا إلى شقة بمدينة الرحاب، وكان والدها متواجدا بالشقة واثنان آخران، وقاموا بتنفيذ الجريمة ودفن المجني عليه في حفرة داخل الشقية المذكورة.

وعلقت الفتاة على هذه اللحظة قائلة: ” “مشوفتش لحظة قتل بسام.. ومشيت قبلها، ومكنتش فاكرة أن ده ممكن يحصل”.جريمة

قد يهمك أيضًا

التعليقات