التخطي إلى المحتوى
عاجل| الشرطة البريطانية تُحقق مع “محمد صلاح” وليفربول يصدر بيان رسمي.. ننشر مقطع الفيديو الذي تسبب في الأزمة

في تطور جديد، قرر نادي ليفربول الإنجليزي إحالة المصري محمد صلاح نجم الفريق إلى الشرطة الإنجليزية، بعد نشر فيديو مصور له وهو يقود سيارته، منتهكًا أحد قوانين السير الإنجليزية، وذلك وفقًا لما نشرته صحيفة “آس” الإسبانية، قامت بعض جماهير ليفربول بالالتفاف حول سيارة صلاح، مع تصوير فيديو له، يوم الأحد، عقب مباراة فريقهم أمام نادي وست هام يونايتد في افتتاح مباريات الدوري الإنجليزي.

هذا وقد ظهر “صلاح”، خلال الفيديو وهو ينظر بتركيز في هاتفه المحمول أثناء قيادته للسيارة، حيث كانت تأمل الجماهير التصوير معه أو الحصول على توقيع، لكن تركيزه في الهاتف لم يجعله ينتبه لهم، ثم قاد سيارته لعدة أمتار، أثناء استخدامه للهاتف، وسط مطاردة من الجماهير لسيارة الدولي المصري.

أول بيان من ليفربول

ومن ناحية أخرى، قال متحدث باسم ليفربول خلال تصريحات صحفية، بأن النادي وبعد المناقشة مع صلاح، جعل شرطة ميرسيسايد تعرف بشأن الفيديو المصور، والظروف المحيطة بتصويره، مردفًا: “تحدثنا مع صلاح، وسوف نتعامل مع أي أمور تحدث بسبب الفيديو داخليًا، ولن يقوم النادي أو اللاعب بأي تعليق آخر بهذا الشأن.

كانت شرطة ميرسيسايد في مدينة ليفربول، قد غردت عبر حسابها الرسمي على موقع “تويتر”،: “نحن على علم باستخدام أحد لاعبي الكرة لهاتفه أثناء القيادة، بعد انتشار الفيديو على وسائل التواصل الاجتماعي”.

 

قد يهمك أيضا

التعليقات