التخطي إلى المحتوى
القبض على رجل بتهمة تصوير مئات المقاطع الإباحية باستخدام علب الشامبو
تصوير مقاطع إباحية بواسطة علب الشامبو

بطريق الصدفة اكتُشفت أول جريمة، حين تفاجأت إمرأة بالعثور على مقطع فيديو عبر الإنترنت، تظهر فيه عارية تماماً، لتبدأ التحريات ويتم التوصل لرجل في نيوزيلندا والقبض عليه بتهمة تصوير مئات المقاطع الإباحية بواسطة زرع كاميرا صغيرة داخل علب الشامبو في غرفة الاستحمام، وتبين قيام المتهم بإخراج نحو 219 مقطعا إباحيا، لـ34 إمرأة عارية تم تصويرهن في أقل من 3 أشهر، وكانت معظم ضحاياه فتيات دون سن الـ30 عاماً، وتم التصوير أثناء إقامتهن في نزل سياحي متواضع في نيوزيلندا، وفقا لما صرحت به الشرطة.   

وكشفت التحقيقات أن المتهم كان يقوم عند الإنتهاء من التصوير بنشر المقاطع المسجلة على شبكة الإنترنت، يورفق ذلك تفاصيل عن الضحية من عمرها وجنسيتها ومهنتها، كلّ على حدة.

وأضافت جهات التحقيق نادرا ما كان يظهر وجوه الفتيات في المقاطع المسربة، حيث كانت الكاميرا مثبتة في منطقة مقابلة لوسط الجسم ولا تظهر منطقة الوجه، وكانت المحكمة أخفت هوية المتهم الحقيقية حفاظا على صحة زوجته التي تعاني من مرض عصيب في الوقت الراهن، وذلك حتى إنتهاء محاكمته نهائياً، التي قد تنتهي به بالعقوبة السجن لمدة تصل إلى 14 عاما كحد أقصى حسب مصادر قضائية نيوزيلندية.

قد يهمك أيضًا

التعليقات