التخطي إلى المحتوى
مفاجأة تحدث للمرة الأولى.. إمام مسجد يفارق الحياة لحظة استيقاظ ميت كان يغسله

اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي، بخبر نقله موقع روتانا نقلاً عن وسائل إعلام مغربية، بأن إمام مسجد فارق الحياة، إثر إصابته بسكته قلبية، نتيجة تعرضه لصدمة شديدة فور استيقاظ رجل ميت كان الإمام يشرف على غُسله، حيث سقط مغشيّا عليه، أثناء صلاة الجمعة في إحدى القرى بضواحي مدينة مراكش، في جنوب البلاد.

وتم نقل إمام المسجد للمستشفى، وأكد الطبيب بعد فحصه أنه فارق الحياة، غير أن الرجل المغشي عليه عاد إلى الحياة من جديد، أثناء غُسله بواسطة إمام مسجد القرية، وبعض المساعدين تمهيدا للصلاة عليه، مما أدى إلى إصابة الإمام بسكتة قلبية بسبب الفزع.

كما تحولت مشاعر الحزن والبكاء إلى الفرح من طرف عائلة العائد إلى الحياة، إلا أنها لم تكتمل، بعدما علموا بوفاة الإمام، وتأثر ذويه بالحادث الغريب من نوعه، في حين تم دفن الإمام بعد عصر الجمعة، عوضًا عن دفن الرجل الذي سقط مغشيا عليه أثناء الصلاة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات