التخطي إلى المحتوى
السبب وراء تَفحُّم طفلين بحريق في السلام..ووالداهما يعترفان: إنشغلنا عنهما
حريق

في حادث مأساوي، اليوم، فقد لقيا طفلين مصرعهما فى حريق بشقة سكنية، وبإستماع نيابة شرق القاهرة الكلية لأقوال والدا الأطفال، فأكدا أنهما يعملان فترتين، كموظفين في الفترة الصباحية، وكمحاسبين في الفترة المسائية، وقد تعودا على ترك الطفلين فى الشقة بمفرديهما، فالطفلة الكبرى تبلغ من العمر 9 سنوات، وهي تفهم كلام وإرشادات والدتها، وترعى شقيقها الأصغر منها بثلات أعوام.

وأضاف الوالدين الملكومين بصراخ حزنا على أطفالهما: “كنا بنشوف رزقنا علشان نربيهم كويس ونوفر ليهم كل اللى يحتاجوه”، وأشاروا إلى أنهما كانا يعملان بكل جهد وطاقة من أجل توفير تعليم جيد لهما، فقد كان ينويان إدخالهما جامعات خاصة، إلا أن الموت خطفهما سريعا.

وقد تلقّت مباحث قسم شرطة السلام أول، بلاغا يفيد نشوب حريق داخل شقة سكنية بمنطقة مساكن المحمودية القديمة، ووجود متوفين، وعلى الفور إنتقلت قوة أمنية إلى مكان الحريق، وتبين بالفحص نشوب الحريق فى شقة بالطابق الخامس من عقار سكني، ونتج عنه عن وفاة الطفل محمد سيد 6 سنوات، وشقيقته الطفلة فاطمة سيد 9 سنوات، حيث تم نقلهما إلى المشرحة وتم إخطار النيابة العامة للتحقيق.

وكشفت معاينة النيابة لجثة الطفلين، أنها تفحمت بالكامل ، وقد تبين  أن الشقة مكونة من حجرتي نوم وحمام ومطبخ وصالة، وإتضح أن النيران إلتهمت غرفة النوم الرئيسية بالكامل والتى كان يتواجد بها الأطفال.

وكشفت التحقيقات إندلاع الحريق نتيجة ماس كهربائي بغرفة النوم الرئيسية للأطفال، وقد أمرت النيابة بالتصريح بالدفن بعد إنتهائها من إعداد تقرير الصفة التشريحية، كما قررت سرعة إجراء تحريات المباحث حول الواقعة.

قد يهمك أيضا

التعليقات