التخطي إلى المحتوى
شاهد بالفيديو “طرزان” ..عاش 22 عاماً وحيداً في الغابة
طرزان

في إستكشاف جديد لعدد من الباحثين، فقد أفادت صحيفة ” ميرور” البريطانية، أن مسؤولون بالحكومة البرازيلية قد عثروا في غابات الأمازون، على آخر الرجال الأصليين لسكان البرازيل، وترجع أصوله إلى قبيلة “أمازون”، حيث شوهد وهو يحاول قطع شجرة وهو نصف عار، وقد تبين أنه متواجد بل يعيش منذ 22 عاما بداخل الغابة بعد أن قتلت باقي قبيلته على يد مزارعون

ويتحدث الخبراء عن رؤيتهم لهذا الرجل لأول مرة في عام 1996، بينما تمكنوا من تصوير وجهه لأول مرة في عام 1998.

ويتكهن الباحثون  بأنه ظل وحده في الغابة طيلة ال 22 عاما السابقة، بعد أن تم القضاء على آخر 5 أشخاص من قبيلته بواسطة مزارعين منذ أكثر من عقدين من الزمن، ومنذ ذلك الحين ظل الباحثون  يتعقبونه.

وذكرت الصحيفة،أن هذا الإنسان في الخمسينيات من عمره ،وأنه طعامه ينحصر في الخنازير والقردة والنباتات والطيور في الغابة، وأنه مسلح بأدوات بدائية كالقوس والسهم ويعتقد بأنه ظل أسير الصيد طوال فترة حياته.

ويقول الباحثون أنه بمتابعة هذا الرجل، وُجد أنه يحفر في الأرض في أوقات عديدة،وقد كان ذلك هو السبب في إطلاق اسم ” Man of the Hole” ” -“ذا مان أوف ذا هول” عليه.

ورجل الحفرة يحرص على صيد الحيوانات وتناولها،كما يقوم بزراعة بعض النباتات كالذرة والبابايا في أرضه والتي تبلغ مساحتها 8070 هكتارًا.

ويظهر الفيديو التالي، والذي إلتُقِط بواسطة مسئولون بالحكومة في ولاية روندونيا بالبرازيل، الناجي الأخير من قبيلة الأمازون،مرتديا جلد سبع بينما كان يقطع شجرة بأداة بدائية الصنع.

قد يهمك أيضًا

التعليقات