التخطي إلى المحتوى
أول بيان رسمي للأهلي رداً على تصريحات “تركي آل الشيخ”

أصدر مجلس إدارة النادي الأهلي المصري برئاسة الكابتن “محمود الخطيب”، بياناً للرد على المبادرة التي أطلقها رئيس الهيئة العامة للرياضة بالمملكة العربية السعودية، الأمير “تركي آل الشيخ”، والتي أعرب فيها عن حرصه الشديد على دوام العلاقات الطيبة مع النادي الأهلي، جمهوراً وإدارةً ورئيساً، مؤكداً استعداده للتنازل عن كافة القضايا التي رفعها ضد مسئولي الأهلي، لافتاً أنه قد وضع نقطة النهاية لكافة الأزمات التي اشتعلت خلال الفترة القليلة الماضية.

حيث أكد مجلس إدارة النادي الأهلي على أنه قد تلقى تلك المبادرة التي طرحها آل الشيخ خلال لقائه بإحدى القنوات الفضائية بكل الحب والاعتزاز، مؤكداً على أنه وباعتباره الكيان الرياضي الأكبر في الوطن العربي، فإنه دائم الحرص على ترسيخ العلاقات الطيبة بين الجماهير العربية، والابتعاد عن الفتن التي قد تؤثر على تلك العلاقات.

وكان نص بيان الأهلي كما يلي؛

“تلقى النادي الأهلي بالاهتمام والتقدير تصريحات السيد المستشار تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، والتي أدلى بها أمس في إحدى القنوات الفضائية، وتضمنت مبادرته التي عبّر فيها عن حرصه على العلاقات الطيبة مع النادي الأهلى، وجمهوره، ورئيسه.. وفي هذا الإطار، يود مجلس إدارة النادي الأهلي أن يوضح ما يلي:

١. النادي الأهلي يتحرك كعهده دائمًا في إطار مسؤوليته المجتمعية والوطنية، ويدرك تمامًا دوره الريادي كأكبر الكيانات الرياضية في وطننا العربي، في ترسيخ العلاقات المتميزة بين الجماهير العربية، والبعد بها عن أي فتنة قد تصيبها.

٢. يثمّن مجلس إدارة النادي الأهلي مبادرة المستشار تركي آل الشيخ في غلق صفحة الخلافات، التي لم ولن يستفيد منها أي طرف، ويؤكد النادي الأهلي على مقابلة هذا الاحترام بكل الاحترام، وينضم إليه في إيقاف كافة الدعاوى القضائية بين كل الأطراف، ويدعو الجميع إلى طي هذه الصفحة نهائيًا، والتركيز في العمل بما ينهض برياضتنا في مصر والوطن العربي.

٣. يتمنى النادي الأهلي التوفيق للسيد المستشار تركي آل الشيخ، وشركائه المستثمرين، في تجربتهم الجديدة بنادي بيراميدز، فى إطار من المنافسة الشريفة لإعلاء قيمة الرياضة العربية.

قد يهمك أيضا

التعليقات