التخطي إلى المحتوى
عاجل.. أول تحرك رسمي من مجلس النواب بعد قرار الحكومة بزيادة أسعار البنزين
مجلس النواب

تقدم النائب “خالد هلال” ببيان عاجل إلى الدكتور “علي عبد العال” رئيس مجلس النواب وذلك ضد كلًا من الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء، والدكتور طارق الملا، وزير البتول والثروة المعدنية، وذلك بعد ساعات قليلة من تحريك ورفع أسعار الوقود والكهرباء.

وجاء نص البيان العاجل على النحو التالي:

تحريك الأسعار يأتي في إطار وقف نزيف الأعباء على الموازنة العامة للدولة، ولكن لابد أن تكون هذه الزيادة تتناسب مع الواقع ومع نسبة الزيادة في المرتبات والمعاشات التي أقرها البرلمان مؤخرا، حتى لا يتسبب هذا الأمر في زيادة الأعباء على المواطنين وخاصة محدودي الدخل”.

وطالب عضو مجلس النواب من الحكومة ضرورة أن يحدث توازن بين زيادة المرتبات وبين غلاء السلع، مشددًا على كون الجميع يعلم بأن السعر العالمي للمواد هو المتحكم في سعر السوق المحلي، ختامًا حديثه قائلًا:  إذا أردت أن تطاع فأمر بما يستطاع.

وكانت الحكومة المصرية قد قررت رفع أسعار البنزين والوقود من الساعة التاسعة من صباح يوم السبت، حيث وصل سعر لتر بنزين 92  إلى 6.75 قرش بدلًا من 5 جنيهات، وأرتفع سعر لتر البنزين 80 إلى نحو 5.5 جنيه، وأرتفع سعر لتر السولار ليصل إلى نحو 5.5، في حين ارتفع متر الغاز للسيارات إلى 2.75 بدلًا من 2 جنيه فقط.

وقد تسبب زيادة أسعار البنزين اليوم في حالة هدوء شديد في محطات الوقود بحسب ما أظهرته الصور والتقارير، وأشارت تقارير حكومية بأن الوضع تحت السيطرة، ولا توجد أي مشاكل جراء قرار رفع سعر الوقود في مصر خلال الساعات الماضية على حد وصف هذه التقارير.

وكانت تقارير حكومية قد أكدت بان قرار زيادة أسعار البنزين والوقود والمحروقات هو قرار نهائي لا رجعة، بل أشارت إلى كونه قرر مسبق وموضع منذ فترة كبيرة، وذلك بشأن خطة الحكومة لرفع الدعم تدريجيًا على المنتجات البترولية خلال السنوات المقبلة.

قد يهمك أيضا

التعليقات