التخطي إلى المحتوى
“عاش خادمًا للفقراء لـ10 سنوات دون أن يعرفه أحد”.. تفاصيل مثيرة في حياة نجم المنتخب !!
منتخب مصر

ربما يعلم الجميع، بأنه قد بدأ من المحلة، وبعدها في صفوف إنبي، قبل أن يشد الرحال إلى إنجلترا، حيث مهد كرة القدم، ولكن هناك بعض الجوانب التي لا يعرفها الكثيرون حول حياة “أحمد المحمدي” نجم المنتخب المصري، ونادي أستون فيلا الإنجليزي، أبرز تلك الجوانب، هو المشاركات الخيرية للاعب في قريته، والتي استمرت على مدار الـ 10 سنوات الماضية دون أن يعرفها أحد.

ويقول المحمدي عيسي، والد نجم آستون فيلا الإنجليزي أحمد المحمدي، بأن نجله هو من يرفض الحديث حول الأعمال الخيرية، ويفضل فقط أن تبقى سرًا.

وقال والد المحمدي: “لم نعلن ذلك للإعلام ولم نطلب من أحد الحديث عنها لأنها لله وما كان لله دام واتصل وما كان لغيره انقطع وانفصل”.

وأضاف والد نجم منتخب مصر في حديثه حول إسهامات نجله في قريته قائلًا: “أعماله الخيرية بدأت منذ نحو 10 سنوات، تم فى كل عام منها منح 10 رحلات عمرة لأولياء أمور حفظة القرآن الكريم والمتفوقين منهم بما يقرب من 70 رحلة عمرة حتى هذا العام.

وذلك بالإضافة إلى مساهمة المحمدي في إنشاء مركز للغسيل الكلوي بالقرية بمبلغ نصف مليون جنيه، كما تكفل جميع أجهزة المركز بالكامل التى ستتكلف نحو 3 ملايين جنيه

قد يهمك أيضًا

التعليقات