التخطي إلى المحتوى
قيمة تناول كوب من الزبادي بعد السحور
قيمة تناول كوب من الزبادي بعد السحور

العديد من الأشخاص يفضلوا تناول الزبادي بالعديد من الطرق ولكن يغفل الكثير عن قيمة الغذائية عند تناول كوب من الزبادي سواء في الأيام العادية أو تناول الزبادي في وجبات السحور الرمضانية ، وقد حثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بتناول وجبة السحور لما تتمتع به من فوائد جمة لصحة الإنسان تعوضه عما يفقده طوال نهار رمضان حيث قال صلوات الله عليه وسلامه.

“تسحروا فإن في السحور بركة” صدق رسول الله.

كما قرأتم فإن السحور سُنه وصى بها النبي مُحمد وذلك لأن السحور يُعتبر بمثابة الوقود والذي يستطيع الإنسان من خلاله إتمام صيامه حتى يفطر، لذلك لابد من الاهتمام بوجبة السحور والتي يجب ألا تخلو من تناول على الأقل كوب واحد من الزبادي.

  • لنتعرف سوياً على قيمة وفوائد الزبادي:-

مبدئياً يعتبر كوب من الزبادي بمثابة قيمة غذائية مرتفعة وذلك لإن الزبادي يؤثر بطريقة مباشرة على وظائف الجسم الحيوية والتي تتمثل في الجهاز المناعي وعملية الهضم السريع للجسم.

كذلك يواجه العديد من الأشخاص عدم حبه لشرب الحليب والذي يحتوي على البروتين الذي يحتاجه الجسم، لذلك فإن تناول كوب من الزبادي يساعد الجسم على الاستفادة الموجودة من مكوناته من البروتين الحيواني الموجود في اللبن المصنوع منه وخاصةً إذا كان هذا الزبادي مصنوع في المنزل فبالتالي ستكون القيمة الغذائية أعلى إذ تم عمل الزبادي من الحليب الطازج.

  • أما عن قيمة تناول كوب من الزبادي بعد وجبة السحور سنجدها في الآتي:-

  •  تحسين عملية الهضم بصورة صحية.
  •  خفض معدل الإحساس بالعطش.
  • تنشيط الخلايا الموجودة في الجسم وتحسين صحة الجسم بوجه عام.
  • تقوية مناعة الجسم بشكل عام.

 

أولاً: تحسين عملية الهضم بصورة صحية:-

يلجأ العديد من الأشخاص لتناول كميات كبيرة ودسمة على السحور وذلك خوفاً من الشعور بالجوع، ولكن هنا تواجههم العديد من المشاكل مثل “عسر هضم الطعام، أو انتفاخ البطن، أو الغازات والشعور بالثقل والوخم المصاحب لبعض الوجبات.

هنا سيكفي تناول كوب واحد من الزبادي أو أكثر “حسب الرغبة” بحل هذه المشاكل، خاصةً أن الزبادي يحتوي علي (البروبايوتيك) وهو الاسم العلمي للبكتريا المفيدة للجسم، بالإضافة إلى احتواء الزبادي على قيمة عالية من البروتينات والدهون المشبعة والتي تعمل بدورها على تخليص الجسم من البكتيريا الضارة.

ثانياً: خفض معدل الإحساس بالعطش:-

نعاني هذه الفترة من الموجة الحارة والتي تجعلنا نشعر دائماً بالعطش وحب تناول المياه بشكل مستمر، فما بالكم بالإحساس بالعطش أثناء الصيام خاصةً الموظفين الذين يعانون من شدة الحرارة والحركة التي تفقدهم الكثير من المياه.

لذلك فإن تناول كوب الزبادي بعد وجبة السحور يعمل على تخفيف حدة الإحساس بالعطش خلال النهار كما انه يعمل على تقليل الإصابة بارتفاع ضغط الدم الذي يحدث نتيجة للجفاف.

 

ثالثا: تنشيط الخلايا الموجودة في الجسم وتحسين صحة الجسم بوجه عام:-

نتيجة لاحتواء الزبادي على فيتامين “د” فإنه يعمل على تخفيف أعراض الخمول والكسل والإرهاق الذي يشعر بها الصائم خلال ساعات صيامه الطويلة، كذلك تناول الزبادي يعمل على تعزيز وتنشيط قدرة الدماغ على التركيز والانتعاش.

رابعاً:تقوية مناعة الجسم بشكل عام:-

البروتين الحيواني الموجود في الزبادي و الكالسيوم والفيتامينات المتعددة من فيتامين ب، و فيتامين د، والبوتاسيوم والمغنسيوم كل هذه العناصر والفيتامينات الموجودة في كوب الزبادي يساعد على تقوية وتعزيز مناعة جسم الأطفال والكبار أيضاً فهو غذاء كامل للجميع.

كل هذه القيم الموجودة في كوب الزبادي يجعلكم تفكروا على المداومة بشكل مستمر بتناول الزبادي سواء أثناء الصيام وذلك بعد السحور، وتناوله في الأيام العادية كي تشعروا بصحة أفضل ومناعة أقوى والذي يكمن داخل كوب الزبادي السحري.

قد يهمك أيضًا

التعليقات