التخطي إلى المحتوى
مطار القاهرة.. وصول 20 جثمان لمواطنين مصريين راحوا ضحية لـ “مذبحة ليبيا” الآليمة !
وصول جثامين المواطنين المصريين من ليبيا

كشفت بعض المواقع الإخبارية المصرية مساء اليوم عن أول صور لنقل رفات 20 مواطن مصري فبطي من ليبيا إلى القاهرة، وذلك بعدما تم ذبحهم على يد تنظيم داعش الإرهابي في ليبيا خلال عام 2015.

وقالت المصادر، بان نقل الجثامين الخاصة بالمواطنين المصريين سيكون عبر طائرة خاصة تابعة لمصر للطيران.

وفي السياق ذاته، قال مسئول أمني ليبي، بأن الدولة هناك سوف تقوم بإصدار القرار بإعادة حثث 20 مواطن مصري قد قتلوا في 2015، وذلك من معقلها في مدينة سرت الليبية، ليتم دفنهم في مصر بمعرفة آسرهم، وذلك بعد العثور على هذه الجثث في المنطقة التي كانت تسيطر عليها داعش.

ويذكر بأن التنظيم الإرهابي وقتها قد نشر فيديو للواقعة أظهر خلاله قطع رؤوس المواطنين المصريين الذين كانوا يرتدون الملابس البرتقالية على شاطئ البحر المتوسط في فبراير عام 2015.

ويعتذر مصر فايف عن نشر هذه الصور مراعاة لمشاعر آسر الضحايا.

وفي السياق ذاته، قالت مصادر كنيسية، بأن البابا تواضروس الثاني سيكون في استقبال روفات المواطنين المسيحين الذي من المتوقع وصلهم إلى مطار القاهرة خلال ساعات قليلة من الآن، ولكن حتى الآن لم يتم صدور أي تقارير رسمية حول هذا الأمر.

تحديث جديد : 

وصلت الجثامين الخاصة بالمواطنين المصريين الذين راحوا ضحية مذبحة داعش في ليبيا عام 2015 إلى أرض الوطن، وكان في إستقبالهم مسئولين كبار في الدولة المصري على رأسهم وزير الدولة لشئون الهجرة والعاملين في الخارج، بالإضافة إلى البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية.

قد يهمك أيضا

التعليقات