التخطي إلى المحتوى
رسالة حادة من مصطفى بكري لكل مصري سيذهب لحفل السفارة الإسرائيلية في القاهرة اليوم
مصطفى بكري

علق الإعلامي مصطفى بكري، عضو مجلس النواب، على الأخبار الخاصة بأنه من المتوقع أن تجرى احتفالات في قاعات فندق ريتز كارلتون في القاهرة بمناسبة ما يسمى “استقلال” إسرائيل، وتأتي هذه الاحتفالات بعد انقطاع لأي احتفال إسرائيلي رسمي دام 8 سنوات، عقب اقتحام الحشود من المصريين لمبنى السفارة الإسرائيلية.

فكتب بكري عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” يقول “كل مصري سيذهب إلى حفل السفارة الإسرائيلية الذي سيقام اليوم في القاهرة في ذكري احتلال اسرائيل لفلسطين، عليه أن يعرف إنه بذلك يوجه طعنه لأهلنا الذين يواجهون العدو الصهيوني بصدورهم العارية، وكأنه ينسي أو يتجاهل دماء الشهداء والأسرى المصريين الذين استشهدوا علي يد القتله الصهاينة”.

وتابع بكري استنكاره قائلًا “لا أعرف لماذا يسمح للسفارة بأن تقيم احتفالها علي أرض مصر الطاهرة في وقت يسحب فيه المجلس الوطني الفلسطيني اعترافه بالكيان الصهيوني، يجب مقاطعة هذا الاحتفال المقيت بكل السبل وعدم التطبيع مع العدو”.

ويذكر أنه تداولت الأخبار أن السفارة الإسرائيلية التي تعمل حاليا من مقر إقامة السفير، أرسلت مئات الدعوات إلى الوزراء والبرلمانيين ورجال الأعمال والشخصيات الثقافية والصحافيين المصريين.

قد يهمك أيضا

التعليقات