التخطي إلى المحتوى
أول تعليق رسمي للحكومة البريطانية بشأن مقتل الفتاة المصرية «مريم مصطفى»

حالة من الغضب الشديد بين الجالية المصرية الموجودة في بريطانيا بعد مقتل الفتاة المصرية ” مريم مصطفى” على يد بعض الفتيات البريطانيات المتعصبين عنصرياً.

ومن جانبه قال ” بوريس جونسون” وزير الخارجية البريطاني اعلن عن أسفه لمقتل الطالبة المصرية، وقدم خالص التعازي لأسرة الفقيدة ولأحبائها.

حيث كتب وزير الخارجية عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي ” تو يتر” قائلاً: ” حزين للغاية لمقتل الفتاة المصرية مريم مصطفى، وخالص تعازيّ لأحبائها”.

وأضاف ” جونسون” أنه أكد لوزير الخارجية المصرية ” سامح شكري”، أن الشرطة البريطانية تتحرى الدقة الآن في القضية، والجدير بالذكر أن الفتاة المصرية لقت مصرعها داخل احدى المستشفيات في بريطانيا بعد تعرضها للاعتداء من قبل فتيات بريطانيات.

قد يهمك أيضا

التعليقات