التخطي إلى المحتوى
فرنس برس: تكشف عن السبب الحقيقي وراء صدور مذكرة باعتقال “ابنة” الملك سلمان وأخت ولي العهد في فرنسا

كشفت مصادر مطلعة لوكالة رويترز، أن قاضي فرنسي قام بإصدار أمر اعتقال بحق الأميرة “حصة بنت سلمان”، ابنة العاهل السعودي وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز السعود، وشقيقة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

وكشفت المصادر نفسها، أن جهات التحقيق الفرنسية، والتي أصدرت قراراً بتوقيف الأميرة حصة، لم تذكر السبب الحقيقي وراء إصدار ذلك الأمر، ولكن في الوقت ذاته، قد نقلت وكالة «فرنس برس» عن مصادر مقربة من جهات التحقيقات، أن مذكرة التوقيف بحق الأميرة، جاءت بعد التحقيقات التي أُجريت إبان عام 2016، والتي كشفت عن قيام الأميرة حصة بإصدار أمراً لحارسها الشخصي بالاعتداء على أحد العمال، والذي كان مكلفاً بإجراء بعض الصيانة لشقتها في العاصمة الفرنسية باريس.

وذكرت صحيفة «لو فيجارو» الفرنسية، أن القضية تعود لعام 2016، عندما تم التعاقد مع أحد العمال لإجراء بعض الصيانة لشقة الأميرة الفارهة، والكائنة في شارع «فوش» غربي العاصمة الفرنسية باريس، والذي عمد إلى التقاط بعض الصور للشقة، وتم اتهامه بالقيام ببيع تلك الصور لوسائل الإعلام.

وادعى الضحية المعتدى عليه، أن الأميرة، قامت بالإيعاز لحارسها الشخصي بضربه، وتم تقييد يديه وإجباره على تقبيل أقدام الأميرة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات