التخطي إلى المحتوى
الفيفا يصدر قراراً رسميا بمعاقبة نادي مصري و يمنحه فرصة 60 يوماً قبل خصم نقاط من رصيده و هبوطه للدرجة الثانية

على ما يبدو أن المحترفين الأفارقة أصبحوا يتسببون في العديد من المشاكل للأندية المصرية، برغم من أن العدد الذي نجح منهم في لفت الأنظار داخل مصر و حفر اسمه في سجلات الكرة المصرية لا يتعدى على الأصابع، مقارنة بالعدد الذي احترف داخل مصر، و في إطار تلك المشاكل كانت مشكلة النادي المصري البورسعيدي مع لاعبه النيجيري جود أنيكي.

حيث ربح اللاعب شكواه ضد النادي البورسعيدي و الذي طالبه فيها بمستحقات تصل إلى 400 ألف دولار، و هو ما رفضه نادي المصري، و بعد أن أكد الفيفا أحقية اللاعب في الحصول على تلك المستحقات أرسل إلى إتحاد الكرة المصري اليوم خطاباً، أكد من خلاله توقيع عقوبة مقدارها 20 ألف فرانك على النادي البورسعيدي.

كما شمل الخطاب تهديد آخر للنادي المصري بهبوطه لدوري الدرجة الثانية مع خصم 6 نقاط منه أيضاً، و ذلك إذا لم يتوصل إلى حل مع اللاعب النيجيري تدفعه إلى سحب شكواه ضد النادي البورسعيدي.

هذا و لم يصدر حتى الآن أي تعليق رسمي من مجلس إدارة النادي المصري البورسعيدي حول تلك الأزمة، و عقوبة الفيفا و تهديده للفريق.

قد يهمك أيضا

التعليقات