إعدام 5 أفراد بالغربية من أسرة واحدة بينهم سيدتان “ألفت وابنتها”
إعدام 5 أفراد من أسرة واحدة

قال الله “ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب” هذا هو حكم الله تبارك وتعالى، واليوم نفذت وزارة الداخلية المصرية حكم الإعدام في 5 أشخاص “سيدتان وثلاثة رجال”، وكان تنفيذ الحكم فجراً في سجن طنطا العمومي، وحضر التنفيذ عدد من القيادات الأمنية ومعهم شيخ لتلقين الخمسة الشهادة قبل إعدامهم.

وتعود أحداث الواقعة إلى عام 2013، حينما تلقى قسم شرطة قطور بالغربية، بلاغ من والد طفلة صغيرة باختطافها وقيام الخاطفين بطلب فدية قدرها 100 ألف جنيه، وحينما علمت العصابة بقيام والد الطفلة التي لم تتعدى الأربع سنوات بإبلاغ الشرطة، فقاموا بتعذيبها وقتلها وإلقائها في منور بأحد منازل أقارب المجني عليها.

وأجرت قوات المباحث تحرياتها وتبين قيام سيدة تدعى ألفت وهي زوجة عم الطفلة المخطوفة بالاشتراك مع ابنتها “أسماء” بالتحريض على خطف الطفلة، وطلب فدية ثم القيام بعد ذلك بقتلها بالاشتراك مع ثلاثة رجال آخرين وجميعهم من عائلة واحدة ومن أقارب الضحية.

وتم تنفيذ حكم الإعدام في الأشخاص الخمسة، بعد تصديق رئيس الجمهورية على حكم محكمة النقض النهائي، وتم إعدامهم قصاصاً، وهذه صورة من تم تنفيذ حكم الإعدام فيهم اليوم.
إعدام 5 أفراد بالغربية من أسرة واحدة بينهم سيدتان "ألفت وابنتها" 1

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *