التخطي إلى المحتوى
تركيا تبدأ تنفيذ تهديداتها بشأن رفضها لإتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر و قبرص بإجراء عسكري استفزازي

بدأت تركيا تنفيذ تهديداتها بشأن رفضها لإتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر و قبرص، و المتعلقة بحقول الغاز في البحر الأبيض المتوسط، بعد قيامها بإجراء استفزازي بمنع السفينة “سايبم 12000” التابعة لشركة “إيني” الإيطالية، وهي مسئولة عن التنقيب عن الغاز في تلك المنطقة التي تم إعادة ترسيمها من الوصول للمنطقة التي يتم التنقيب فيها.

بل و أعطت تركيا تعليمات لطاقم السفينة بعدم الإبحار في تلك المنطقة مرة أخرى، و قد صرح رئيس طاقم السفينة الإيطالية لوكالة الأنباء القبرصية بأنه نفذ الأمر بتعقل، و ما زال متواجد بالسفينة في المكان الذي أوقفته فيه السفن العسكرية التركية في انتظار تطورات أخرى للأزمة.

هذا و قد ردت الخارجية المصرية على تصريحات وزير الخارجية التركية في وقت سابق، بالنقد الشديد حول رفض بلاده لإتفاقية مصر مع قبرص في تلك المنطقة، والتي هدفت إلى إعادة ترسيم الحدود بينهما حيث زعم الوزير التركي عن حق بلاده هي الأخرى في تلك المنطقة.

قد يهمك أيضا

التعليقات