التخطي إلى المحتوى
شيف شربينى يحذر ربات البيوت من جهاز موجود في أغلب المنازل: “ده أحد لعنات التكنولوجيا”
شيف شربيني

القاهرة – محمد علي:

في مداخلة هاتفية مع برنامج “يلا أونلاين” والذي يذاع عبر أثير نغم إف أم، قال الشيف شربيني، بأن الطبخ يشبه الفن، فالطبخ في الماضي كان أفضل بكثير من الطبخ في الوقت الحالي، هو الأمر نفسه بالنسبة لألحان زمان وألحان الآن على حد قوله، مشددًا على كون الطبخ عبر “الكانون” على سبيل المثال كان صحيًا ولا يسبب أي مشاكل وفي نفس الوقت كان مذاقه أجمل.

وكشف الشيف شربيني خلال مداخلته الهاتفية عن بعض النصائج التي يود تقديمها لكل ربات البيوت والسيدات في مصر حول كيفية إعداد الأكل الصحي بأقل تكلفة ممكنة، ويقدم لكم هذا التقرير من موقع “مصر فايف” هذه النصائح خلال التقرير التالي.

الشيف شربيني يهاجم الميكرويف

ووصف شيف شربيني، بأن بعض الأجهزة الحديثة التي تستخدم في المنازل، وعلى رأسها الميكرويف، هي من “لعنات التكنولوجيا” على حد قوله، ليذكر بعدها الشيف شربيني بعض المواقف التي حدثت معه أثناء استخدامه للميكرويف قائلًا :

 انه من الأشياء التى تقوم بتربية الرعب للإنسان، إذ أنه فى ذات يوم وعن طريق الخطأ قام بوضع “أبو فروة” داخل الميكرويف، ما أحدث صوت مرتفع مشابه لصوت الانفجار، وفى إحدى المرات كان يريد طهى بعض الطعام على وجه السرعة، فقام أيضا بوضع طبق صينى ذات حرف ذهبى داخل الميكرويف ما أشعل النار بداخله.

رأي الشيف شربيني في التكنولوجيا الحديثة وتأثيرها على المطبخ

وأكد الشيف شريبني، بأن التكنولوجيا هي سلاح ذو حدين بالنسبة لمهنة الشيف، حيث استفاد منها بشكل جيد فيما يتعلق بتطوير مهاراته وإمكانياته وتواصله مع ربات البيوت عبر السوشيال ميديا من أجل إعداد أفضل أنواع الأكل في الحلقات المباشرة، ولكنها في الوقت ذاته كانت ذو تأثير سلبي خاصة لكون السيدات أصبحت تعتمد أكثر على مشاهدة الحلقات عبر يوتيوب، وانتهت موضة “تأليف كتب الطبخ”، حيث أكد بأنه في أخر 10 سنوات لم يُألف “نوتة” حتى، في حين كان يُالف أكثر من كتابين في السنة الواحدة قبل عصر الإنترنت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.