التخطي إلى المحتوى
النياية تكشف مفاجأة جديدة في قضية إختطاف “طالبة أسيوط”
طالبة أسيوط

القاهرة – محمد علي:

قالت مصادر أمنية في مديرة أمن القاهرة، بأن كل ما يقال حول واقعة إختطاف الطالبة “نورين طارق فرغلي” في وسائل الإعلام غير صحيح وعلى الإطلاق، مشددًا على كون الواقعة “لا يوجد فيها خطف ولا تخدير ولا سيارة ولا أي شيء من هذا القبيل”، بل أن الحقيقة هي كون الطالبة كانت “متغيبة” وليس مختطفة كما يقال، حيث وردت معلومات إلى ضباط مباحث قسم شرطة مصر الجديدة، بأن هناك طالبة من محافظة أسيوط تبحث عن حجرة أو شقة مفروشة للإيجار لكي تقيم بها.

وفي تصريحات إعلامية، قالت المصادر الأمنية في القاهرة، بأن رجال المباحث قد انتقلوا على الفور إلى مكان البلاغ، ومن ثم تم سؤال الطالبة عن الأسباب التي دفعتها إلى القدوم للقاهرة، حيث تبين أنها كانت من وجود بعض المشاكل والخلافات الآسرية، وهو الأمر الذي دفعها إلى اتخاذ قرار الإقامة بمفردها دون علم أسرتها.

وأشارت المصادر، بأن مركز الشرطة قد تواصل مع والدة الفتاة وحضر من أسيوط ليتم تحرير محضر بالواقعة وقام باستلامها من نيابة مصر الجديدة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات