التخطي إلى المحتوى
زيارة مفاجئة من المهندسة/ نادية عبدة محافظة البحيرة لمستشفي دمنهور التعليمي تكشف إهمال وتدني مستوي الخدمات الطبية بالمستشفي
المهندسة نادية عبدة تجري زيارة مفاجئة علي مستشفي دمنهور التعليمي

 

قامت المهندسة/ نادية عبدة، محافظة البحيرة، بعمل زيارة ليلية مفاجئة لمستشفي دمنهور التعليمي، وفد فوجئت بتدني المستوي العام علي جميع الأصعدة داخل المستشفي، حيث كانت مستشفي دمنهور التعليمي، أولي خطوات المهندسة/ نادية عبدة، لمراقبة الجودة الخدمات التي تقدمها الدولة للمواطنين، التي شنتها للارتقاء بكافة الخدمات المقدمة للشعب و كان علي أولها الخدمات الصحية بما فيها من خدمات تقديم العلاج للمرضي.

أثناء زيارة المحافظة، لاحظت سوء حالة النظافة داخل المستشفي، وإغلاق قسم الاستقبال داخل المعهد الطبي بالجنازير، وعدم وجود عدد كافي من الأطباء ومن الممرضات داخل الأقسام علي الرغم من وجود عدد كبير من المرضي، وعدم انتظام العمل داخل العيادات الخاصة التابعة للمستشفي، ووجود حالة من الهرج بين العمال و المرضي، وتردي الخدمات الطبية و العناية بالمريض.

 

كما لاحظت سيادتها عدم ارتداء الأطباء و طاقم التمريض الزى الرسمي الخاص بكل منهم، وأيضاً عدم وجود إي رقابة من الإدارة داخل المستشفي لشدة الإهمال والفساد وانحدار مستوي الجودة في الخدمات الصحية المقدمة للمريض.

وقد التقت ببعض الحالات الإنسانية داخل المستشفي أثناء زيارتها المفاجئة، وقد أمرت بصرف الأدوية اللازمة للعلاج من صيدلية المحافظة بسبب ظروف الحالات، وأيضا قدمت مساعدات مادية بشكل فوري لبعض الحالات الإنسانية.

قد أمرت المهندسة/ نادية عبدة، بإحالة العاملين داخل قسم الاستقبال و الطوارئ جميعهم من الأطباء و الممرضات إلي أفراد الأمن و عمال التنظيف، إلي النيابة الإدارية للتحقيق معهم، في تقصيرهم في العمل، وتدني مستوي الخدمات الطبية المقدمة للمرضي، وأكدت علي ضرورة محاسبة كل من يعطل مسيرة التطوير للوصول إلي اعلي خدمات للمواطن، بسبب إهماله، والضرب بيد من حديد علي كل من تسبب في تدهور حالة مستشفي دمنهور التعليمي لهذا الوضع المتدنيزيارة مفاجئة من المهندسة/ نادية عبدة محافظة البحيرة لمستشفي دمنهور التعليمي تكشف إهمال وتدني مستوي الخدمات الطبية بالمستشفي 1

.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.