التخطي إلى المحتوى
افتتاح مشروعات وتوجيهات عاجلة.. ماذا فعل السيسي في بني سويف؟

وجه الرئيس “عبد الفتاح السيسي” خلال الزيارة التي قام بها صباح اليوم للمنطقة الصناعية بكوم أبو راضى بمحافظة بنى سويف، بعد افتتاح عدد من المشروعات التنموية بالوجه القبلي، على سرعة إنشاء “مناطق اللوجستية” في كافة أنحاء الدولة، مطالباً القطاع الخاص بضرورة المشاركة في هذا التوجه.

كما وجه “السيسي” المحافظين أنه يجب مراعاة تحقيق الشروط اللازمة للأراضي المطروحة لمشروعات المناطق اللوجستية، بأن تقع على محاور الطرق الرئيسية وأن يتوفر بها جميع الخدمات، حتى يمكن المستثمر من العمل في أسرع وقت ممكن، مما يساعد المحافظة على تنمية التجارة بها، والاستغلال الأمثل لمنتجاتها المختلفة بما في ذلك المنتجات الزراعية، حيث تساهم المناطق في تقليل حجم السلع والمنتجات المهدر منها بشكل كبير.

وصرح السفير “بسام راضي” المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس قد استمع في بداية فعاليات الزيارة إلى اقتراح الدكتور “على المصيلحي” وزير التموين والتجارة الداخلية، حول جهود الدولة خلال الأعوام الأربع الماضية في مجال توفير المخزون الاستراتيجي.

كما وجه “السيسي” بالعمل على الانتهاء من مشروع “سكن كريم” خلال عام 2018 من خلال مساهمة صندوق “تحيا مصر”، مؤكداً على أهمية العمل على تأمين حياة كريمة للمواطنين في القرى والريف، ليس فقط لتوصيل المياه أو الصرف الصحي بل ولتوفير سكن مناسب.

كما وجه الرئيس بمشاركة الحكومة في زيادة عدد حضانات الأطفال، على مستوي المحافظات بالجمهورية حتى تساهم هذه الخدمة في مساعدة الأطفال والمواطنين، فضلاً عن توفير فرص عمل للشباب.

وتم إنجاز خلال السنوات الأربع الماضية أيضاً آلاف الكيلومترات من الطرق والكباري والأنفاق والعديد من المشروعات الزراعية، كما يشهد الصعيد نمو كبير في المشروعات والاستثمارات بشكل ملحوظ.

وأكد “السيسي” على أن هناك العديد من المجالات التي يمكن الحصول عليها بالتكلفة الحقيقية بدون مبالغات، لافتاً إلى أن مثل هذه المجالات قد ساهمت بشكل كبير في تفادى آثار تحرير سعر الصرف على عملية الشراء، من خلال الاستفادة من الشراء المجمع للحصول على أفضل العروض.

وطالب الرئيس “السيسي” بعمل دراسة لضم مستشفيات القطاع الخاص فى عملية الشراء المجمع للمستلزمات الطبية والأدوية، بما يعود بالفائدة على المواطن، وضمان أيضاً استفادة المستشفيات الجامعية من الشراء المجمع.

وقد أوضح وزير التجارة الصناعة المهندس “طارق قابيل” أنه يوجد 50 منطقة صناعية في الصعيد، وأنه يجرى العمل على تعميق الصناعة وجذب الاستثمارات، وتم تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة منذ 2014 وحتى الآن بحوالي 16 مليار جنيه بإجمالي 830 ألف مشروع، وتوفير اكثر من مليون فرصة عمل، كما حرص “السيسي” أيضاً على أنه سوف يتم إنشاء حوالي 3 آلاف مصنع صغير في محافظات الصعيد قبل نهاية 2018.

واستمع “السيسي” إلى عرض من وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الدكتور “مصطفى مدبولى”، بخصوص الإنجازات والمشروعات التي تم تنفيذها وخاصةً في محافظات الصعيد،  بمجال مرافق المياه والصرف الصحي.

كما أعطى “السيسي” إشارة الافتتاح لمحطة تنقية مياه دار السلام بسوهاج لتحلية المياه بطاقة 60 ألف متر مكعب يومياً، حتى يستفيد منها 350 ألف مواطن، ومحطة اليسر في مدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر، لتحلية مياه البحر بطاقة 80 ألف متر مكعب يومياً.

وأهم ما تم إنجازه في مجال الصحة وجهود إنشاء وتطوير منشئات صحية في محافظات الصعيد، افتتاح مستشفيات جديدة بالصعيد في المناطق الأكثر احتياج بمحافظات الصعيد، كما سيتم افتتاح عدد كبير من المستشفيات في محافظات الصعيد خلال الفترة القادمة.

وبالنسبة في مجال النقل، تم تطوير شبكة النقل بالصعيد ومشروعات الطرق والكباري الجاري تنفيذها، ومشروعات سكك حديدية وإنشاء شبكة جديدة من الطرق، واستكمال خطط ومحاور الطرق، وإنشاء 7 محاور على النيل و7 كباري علوية.

قد يهمك أيضًا

التعليقات