التخطي إلى المحتوى
قُبيل اجتماع «السيسي» ورئيس وزراء إثيوبيا.. خبير مائي: سد النهضة خسائر “فادحة” لمصر
سد النهضة

أكد مستشار المجلس العربي للمياه، الدكتور “صفوت عبد الدايم”، أن بناء إثيوبيا لسد النهضة سيؤدي حتماً لتقليص حصة مصر من مياه النيل الأزرق بمقدار يتراوح بين 5 إلى 10 مليار متر مكعب سنوياً، طبقاً للأبحاث الاستشارية التي تمت في هذا الشأن.

وأضاف عبد الدايم، في تصريحات صحفية، أن سد النهضة الإثيوبي سيؤثر بالسلب على مخزون المياه ببحيرة ناصر، والبالغة حوالي 55 مليار متر مكعب، وتابع عبد الدايم، أنه في حالة عدم اتفاق الدول الثلاث، مصر، السودان وإثيوبيا على إيجاد حلول لتلك الأزمة، سيكون هناك سيناريو هو الأسوأ، من حيث تأثر حصة مصر من مياه النيل.

كما أوضح عبد الدايم، أنه في حالة إتمام إثيوبيا لسد النهضة، فإن حصة مصر ستنخفض من مياه النيل، لافتاً أنه في حالة نقص مياه النيل بمقدار 5 مليارات متر مكعب سنوياً، فإن ذلك سيؤدي إلى خسارة القطاع الزراعي نحو 75 مليار جنيه، وإذا بلغ الانخفاض نحو 10 مليار متر مكعب، فإن خسارة القطاع الزراعي ستتضاعف أيضاً، واختتم حديثه بأن اللجنة التي تم تشكيلها من الدول الثلاث، سوف تقوم بتحديد التأثيرات السلبية على كلا من مصر والسودان بدقة تامة، لتلافي المشكلات التي قد تنجم عن السد.

ويُشار إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي سيجتمع مع رئيس الوزراء الإثيوبي هيلا ميريام ديسالين، غداً الخميس بقصر الاتحادية، سيعقب ذلك مؤتمراً صحفياً بين الجانبين، وستكون أزمة سد النهضة من القضايا المطروحة للنقاش والتفاوض أثناء الاجتماع.

قد يهمك أيضا

التعليقات