التخطي إلى المحتوى
ليلة دامية تُحول فرح عريس بالجيزة إلى سرادق عزاء عقب مقتله وإصابة شقيقته بطلقات نارية بعد هجوم 7 مسلحين على منزلهم

تلقى مساعد وزير الداخلية لأمن محافظة الجيزة اللواء “عصام سعد”، إخطارا من مدير قطاع البحث الجنائي بالمحافظة اللواء “إبراهيم الديب”، يفيد بمقتل “أحمد س” 24 عاما نجار مسلح بطلق ناري في الرأس، وإصابة شقيقته “فريال” بطلق ناري بالبطن بالجانب الأيمن.

وعلى الفور تم تشكيل فريق من إدارة البحث الجنائي وبالانتقال إلى مكان الحادث، حيث تبين أن 7 أشخاص مسلحين وراء ارتكاب الجريمة، حيث قاموا بمهاجمة أسرة المجني عليه في شقتهم ليلا، بعد أن كسروا باب العمارة وباب الشقة، وقاموا بإطلاق الأعيرة النارية باتجاههم، ليسقط “أحمد” على الأرض قتيلا، بينما تصاب أخته “فريال” برصاصة في جانبها الأيمن.

وأضافت التحريات أن المجني عليه كان يتجهز لإقامة عرسه خلال أيام، وأن صلة قرابة تربطهم بالجناة، حيث أن المتهم الأول “فارس” ابن خالة المجني عليه، وأنه كان يخطب أخته “نسمة”، وتم فسخ الخطبة منذ فترة وتوجد خلافات بسبب ذلك بين الطرفين، مما دفع المتهم الرئيسي إلى الاستعانة بـ 4 أشخاص من أبناء عمومته، وإثنين من أبناء شقيقه في ارتكاب الجريمة.

كما أكد شاهد عيان يدعى “عادل ع” وهو جار المجني عليه، على أن الحادث وقع في حوالي الساعة الثالثة والنصف صباحا، مشيرا إلى أن هناك شيئ غير مفهوم وراء الدافع لارتكاب هذه الجريمة، وهذا ما استشفه من كلام أحد أقارب الطرفين، حين وجه حديثه إلى والد العريس قائلا، “انت عارف إن اليوم ده هييجي هييجي، محضرتش نفسك كويس ليه، وعندك السلاح، وبعدين الحسنة بتخص والسيئة بتعم”.

وكثفت قوات الأمن بمحافظة الجيزة من تكثيف عمليات البحث، حتى تمكنت من إلقاء القبض على الجناة، وتم تحرير محضر بالواقعة، وأحيل إلى النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

قد يهمك أيضا

التعليقات