التخطي إلى المحتوى
في بيان شديد اللهجة.. مصر ودول أفريقية تطالب “ترامب” بالاعتذار

طالب سفراء 54 دولة أفريقية بالأمم المتحدة ومن بينها مصر، الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” في بيان شديد اللهجة، بالاعتذار والتراجع فوراً عن تصريحاته التي نقلتها وسائل إعلام، والتي اشتملت على عبارات مسيئة تصف دول أفريقية ولاتينية بأنها حثالة.

وقالت مجموعة من السفراء الأفارقة في بيان لها، أنها في حالة صدمة كبيرة من هذه التصريحات الفاضحة والمُسيئة، والتي تبين عنصرية ترامب، حيث تضامنت مع شعب هايتي والدول الأخرى التي طالتها هذه التصريحات، وقد  وجهت الشكر لجميع الأمريكيين الذين أدانوا تصريحات ترامب.

وقالت المتحدثة باسم رئيس الاتحاد الإفريقي؛ «هذا ليس جارحاً فحسب لذوى الأصول الأفريقية بأمريكا، وإنما للمواطنين الأفارقة أيضاً، خصوصاً أن الأفريقيين الذين وصلوا إلى الولايات المتحدة كانوا رقيقاً».

وقد أدانت هايتى وكوبا وفنزويلا تصريحات ترامب، واستدعت كلاً من بتسوانا والسنغال، السفيرين الأمريكيين لديهما للإعراب عن استيائهما من تصريحات ترامب العنصرية، ودعا الرئيس الفنزويلى، نيكولاس مادورو، دول التحالف البوليفارى لشعوب أمريكتنا، للتعبير عن تضامنها مع البلدان التي اعتدى عليها ترامب بصريحاته.

ومن جانبه رد “ترامب” قائلاً؛ «كانت اللغة التي استخدمتها في الاجتماع قاسية، لكن لم أستخدم هذه الكلمات»، وأكد عضو مجلس الشيوخ الديمقراطي، الذي حضر الاجتماع، أن ترامب استخدم تعبير «الدول الحثالة» عدة مرات.

قد يهمك أيضا

التعليقات