بالفيديو| «البشير» مرتدياً بزته العسكرية: “نتوق للشهادة وراية الجهاد ستظل مرفوعة رغم كيد الخائنين والمتربصين”
عمر البشير

قال الرئيس السوداني المشير “عمر البشير”، أنه يتوق للشهادة في سبيل الله، ويتوق للحاق بمسئولين سودانين عظماء قضوا نحبهم في سبيل الله، متمنياً اللحاق بهم، كما أشاد البشير بأهالي ولاية سنار السودانية.

جاء ذلك خلال المؤتمر الشعبي والجماهيري الذي عُقد بولاية سنار خلال الاحتفالات بيوم الشهيد، حيث قال البشير مرتدياً بزته العسكرية: “كلنا شوق للحاق بإخواننا الشهداء.. الزبير محمد صالح وإبراهيم شمس الدين”.

وأضاف البشير مخاطباً الحشود السودانية الحاضرة: “عهدنا للشهداء أن تظل راية الجهاد مرفوعة رغم كيد الخائنين والمتربصين والمتمردين”، وتابع قائلاً: “الراية التي استشهد من أجلها الأبطال وبذلوا أرواحهم فداء للوطن ستظل مرفوعة”.

وكانت السلطات السودانية، قد قامت بحشد عسكري بولاية سكلا على الحدود الشرقية مع دولة إريتريا، عقب إعلانه حالة الطوارئ، وبعد الأنباء عن وجود حشود عسكرية مصرية إريترية بقاعدة ساوا العسكرية في إرتريا.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.