انتشار حالة الذعر والرعب بين أهالي منيا القمح بعد ارتفاع حالات تسمم الاطفال العدد في زيادة
انتشار حالة الذعر والرعب بين الأهالي

واجهت أهالي مدينة منيا القمح اليوم حالة من الرعب والذعر الكبير بسبب انتشار حالات التسمم أطفالهم ، فقد قام بعض أهالي المدينة والقرى المجاورة بتقديم بلاغ بسبب نقل أطفالهم إلى مستشفى منيا القمح العام، حيث أصيبت بعض الأطفال بالأم حادة وأصيبوا بحالات إغماء كبيرة .

وقد قام مدير الإدارة الصحية بمحافظة الشرقية إلى التوجه إلي مستشفى منيا القمح كما أنة قد تم إخطار النيابة بعد أن وصل حالات تسمم الأطفال إلى أكثر من 75 طفل من جميع الأعمار، فقد تنوع حالات التسمم في أكثر من قرية مختلفة وهذا الأمر الذي جعل المستشفى تعلن حالة الطوارئ.

وبعد التحري والبحث واخذ العينات التي توضح سبب التسمم فقد تبين أن السبب في تسمم الأطفال هو تناول “البوظة”، الفاسدة ، فان جميع نساء منيا القمح ونساء القرى المجاورة تعودوا على شراء البوظة في كل يوم سبت من أسواق المدينة، كما أن الأطفال الصغار يعشقها وقامت المستشفي بعمل غسيل معدة للأطفال المصابين بالتسمم كما أنهم تم وضعهم تحت الرعاية

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.