تداول بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي” فيس بوك”  فيديو كارثة لطفل حديثي الولادة تم إلقاءه من أحد نوافذ مستشفيات طنطا  على المارة ويقوم أحد الأشخاص بحمله والاتجاه به إلي المستشفي.

فيظهر في الفيديو طفل حديث الولادة عار من الملابس ومعلق بالحبل السري وعليه أثر دماء الولادة ويحمله احد الأشخاص وهو في حاله من الذهول قائلاً” العالم اللي معندهاش دين ولا مبدأ رمته من شباك المستشفي” واستقبله أطباء المستشفي بطنطا محاولين إسعاف الطفل.

هذا وقدتجمهر الكثيرون داخل المستشفي للبحث عن من ألقت بالطفل من شباك المستشفي وقاموا بالبحث داخل الحمامات والغرف للوصول إلي من أسمونها ليس لها قلب أو ضمير من تفعل مثل هذا بطفل لا حول له ولا قوة.

وصرح الدكتور محمد أبو العنيين، مدير مستشفي طنطا الجامعي، أن حاله الطفل مستقره الآن بعد  أصابته بارتجاج في المخ نتيجة سقوطه من شرفة المستشفي، وتم عمل الفحوصات والإسعافات الكاملة  وحجزه في العناية المركزة  وبعدها استقرت حالته وهو بصحة جيدة الآن.

وأشار أبو العنيين أن القصة كامله وراء هذا الطفل تختصر بان هناك سيدة وكان يرافقها سيدتان حضروا إلى المستشفي لزيارة احدي المرضي واختبأت في حمامات المستشفي وقامت رفيقتيها بمساعدها على الولادة ثم ألقوا بالطفل من الشباك وفرت هاربه مع من كانوا معها.

وأضاف أبو العنيين انه تم عمل محضر بالواقعة وجاري البحث عن الأم الهاربة ومن ساعدتها، وفيما يخص  الطفل فهو متواجد في المستشفي الآن تحت الرعاية الطبية الكاملة.

.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. البلد دي بلد الكبار والصغير ملوش مكان ربنا انشاء الله حيخسفك بيكم الارض ومعاكم الز ند ووزير الداخليه الظالم ٠لافراده٠ وناصف لظباطه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.