بسبب الأرتفاع الكبير في درجات الحرارة توفي 8 أشخاص حيث أن من بينهم طفلان بمستشفى أسيوط الجامعي،وذلك إثر إصابتهم بضربات شمس، وذلك أثناء إجراء الإسعافات الأولية لهم باستقبال مستشفى أسيوط الجامعي.

هذا وقام مصدر بمستشفى أسيوط الجامعي بقول بعض التفاصيل عن الحادثة حيث أن الحالات توفيت داخل قسم الاستقبال بمستشفى أسيوط الجامعي وذلك أثناء إجراء الإسعافات الأولية لهم لكنهم فارقوا الحياة، حيث أشار إلى أن الحالات ضمت 8 أشخاص بينهم طفلان.

الجدير بالذكر أن المصدر أضاف أنه بمحرد علم ذويهم بوفاتهم حدثت مشادات بينهم وبين الأطباء والتمريض بالقسم حيث قاموا بإتهامهم بالإهمال والتقصير فى إسعافهم، لذلك اضطرت إدارة الاستقبال إلى استدعاء الشرطة وتحرير محضر بالواقعة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.