التخطي إلى المحتوى
ظاهرة غريبة لبحيرة تقتل كل من اقترب منها

هل تتخيل انه بعد اعجابك الشديد بجمال احدى البحيرات فإن هذا سيسبب لك الموت خلال دقائق إذا اقتربت منها ، بعد أن تكون ملابسك قد احترقت وعيونك أصابها العمى وجلدك أخذ بالذوبان وحلقك اصبح تالفاً ، بمعنى انك اصابتك الحروق والعمى والخرس وذوبان الجلد وفي النهاية مت .

2780289326663851808

 حيث تقع هذه البحيرة القاتلة في بيركلي بولاية مونتانا  ويبلغ طولها ما يقارب الميل وبعرض نصف الميل وبعمق 270 متراً، حيث كانت هذه البحيرة في السابق منجماً للنحاس ، وهي تبدو جميلة حقاً في الصورة ، ويمكنك شراء تذاكر لتستطيع مشاهدة هذه البحيرة من مكان خاص ، ولكن وعلى الرغم من جمالها الساحر الا أنها تقتل أي شيء يقترب منها، وبالطبع يمنع السياح من الغوص فيها وهذا ما تنصح به بشدة السلطات في منطقة البحيرة ، ولكن دعونا نتعرف الآن على سبب تكون تلك البحيرة القاتلة والسامة والمميتة في نفس الوقت .

كما سبق ذكره فهذه البحيرة كانت فيما سبق منجماً للنحاس وقد تم اغلاقه في عام 1982 وبعدها غمرت مخلفات المنجم بالمياه الجوفية وبالتالي اصبحت سامة لدرجة أنه لا يستطيع أي كائن كان بالعيش فيها.

وتتكون مياه هذه البحيرة بنسبة كبيرة من المنجنيز والحديد ومركبات النحاس وهذه جميعاً تذيب لك ملابسك وتسبب لك الحرقة في العيون وتسبب تلف الحلق وتذيب لك الجلد ، ولهذا تم تشبيهها بالمياه الحارقة والتي يسميها البعض بمياه النار ، وهذه البحيرة لا تحتوي على الاسماك وحتى لا يوجد عشب حولها والبعوض أيضاً لا يقوم بالاقتراب منها ليضع بيضه .

والصورة السابقة قامت بأخذها محطة الفضاء الدولية بعام 2006 وكانت البركة حينها بعمق 270 متر ولكنها لا زالت تزداد عمقاً.

وتولت الحكومة في تلك المنطقة مسئولية الاهتمام الشديد بهذه البحيرة الغير مسيطر عليها بسبب مخاطرها التي قد تؤثر على النظم الإيكولوجية والناس ، وتولوا مهمة مراقبة المياة دائماً للتأكد من عدم تسرب مياهها الى المياه الجوفية .

وتجري حالياً خطط للعمل على فلترة المياه وضخها للتحكم بمستويات السم ووضعها تحت السيطرة، ولكن هذه المخططات سوف تستغرق وقتاً طويلاً .

ومؤخراً اكتشف العلماء وجود مئات المايكروبات الفريدة في النوع وطحالب وفطريات وبكتيريا موجودين بهذه الحفرة السامة والتي من الممكن أن تساعد على علاج السرطان .

صورة أخرى لهذه البحيرة :

images

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.