بالفيديو | الإفتاء تحذر من فعل يرتكبه الشباب عند لعب كرة القدم
حكم المراهنة أثناء ممارسة الرياضة

ممارسة الرياضة من الأنشطة التي تدعمها و تجيزها جميع الأديان السماوية، ولا سيما الدين الإسلامي الحنيف، فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسابق أصحابه، ويسابق أم المؤمنين عائشة – رضي الله عنها – وكان يعلم أصحابه الرماية، ويحثهم على ركوب الخيل.

إلا أن هناك بعض الأفعال التي دخلت على الرياضة وانتشرت في بلاد الغرب وانتقلت إلى بلادنا، وهي من الأفعال التي لا يجيزها الشرع، ومنها المقامرة والمراهنة كجائزة للفريق الفائز، أو تغريم الفريق الخاسر بمبلغ معين، أو بتحمل أجر الملعب، وقد لا يعلم معظم الشباب أن هذا الفعل غير جائز .

وقد أرسل أحدهم إلى دار الافتاء المصرية سؤالًا بهذا الشأن ورد فيه، “ما حكم المراهنة على لعب كرة القدم؟”، وقد رد عليه الشيخ عويضة عثمان مدير إدارة الفتوى الشفوية، “إن المراهنة والمقامرة على حساب أجرة الملعب لا يجوز شرعًا، ولابد من اشتراك الفريقان في دفع أجرة الملعب، أما أن يقع الحساب على عاتق الفريق الخاسر، فهذا لا يجوز شرعًا، مضيفًا أنه لا ضرر من أن يقوم أحد الأطراف بدفع المبلغ قبل المباراة، على أن يكون هذا الفعل ليس له علاقة بالمكسب أو الخسارة .

وأقرأ معنا :

وفاة طالب بالشرقية وهو ساجد

بالفيديو | لماذا تمسح الفتيات وجوههن في جلد الأضحية

«رسميا » | السماح للـ «تونسيات» بالزواج من «غير المسلم»

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.