التخطي إلى المحتوى
الإعجاز العلمي المبين لخاتم الأنبياء والمرسلين الجزء الأول

سلسلة الإعجاز العلمي المبين لخاتم الأنبياء والمرسلين لسيد الخلق أجمعين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، حيث نقدم من خلال تلك السلسة عدد من الأوامر والنواهي التي حدثنا بشأنها رسول الله صلي الله عليه وسلم، فتلك سلسلة نابعة من السنة النبوية والأحاديث المحمدية، والتي أيقن العلم الحديث من صحتها، وذلك من خلال التجارب العلمية الحديثة.

الحديث النبوي

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” إذا شرب أحدكم فلا يتنفس في الإناء ” رواه البخاري “.

الإعجاز العلمي

نهى الرسول صلى الله عليه وسلم عن النفخ في الطعام عن طريق الفم، فهذه العادة يفعلها الكثير منا كل يوم بشكل تلقائي؛ للتخفيف من سخونة الطعام عند تناوله أو عند تقديمه إلى الأطفال.

فقد نهى الرسول صلى الله عليه وسلم عن ذلك؛ فقد يخرج من الفم مع النفخ في الطعام بصاق أو مخاط ردئ يكسبه رائحة كريهة أو قد ينفر منه من يأكل معه.

وقد أثبت العلم الحديث ضرورة عدم النفخ في الطعام الساخن، حيث تعيش في فم الإنسان بكتيريا نافعة، تعمل على تنشيط التفاعلات الحيوية واللازمة للهضم، وعند خروجها من الفم أثناء عملية النفخ تتحول إلى بكتيريا ضارة عند ملامستها لسطح الطعام الساخن.

كما تتحوصل تلك البكتيريا على سطح الطعام الساخن، وعند دخولها للمعدة تعمل على تنشيط إنزيم اليوريا، الذي يسبب التهابات الأغشية المبطنة للمعدة؛ مما يسبب تآكل جدار المعدة، كما تعمل على خفض نسبة إفراز الأنسولين في البنكرياس، مما يؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم، وتزيد من خطر الإصابة بمرض السكر.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.