القضاء الكويتي يقضي بتغريم ريم الشمري 33 ألف دولار للإساءة للمصريين
القضاء الكويتي يقضي بتغريم ريم الشمري 33 ألف دولار للإساءة للمصريين

أصدرت محكمة الجنح في دولة الكويت اليوم الأربعاء حكمًا بحق ريم الشمري يتضمن تغريمها بمبلغ 10 آلاف دينار كويتي (33 ألف دولار أمريكي)، وذلك في القضية التي أقيمت ضدها بتهمة الإساءة للمصرين، وفقًا لما ذكره حساب” المجلس” المحلي”، حيث كانت الشمري قالت في عدة مقاطع فيديو عبارات مسيئة للمصريين، ولاقت حينها تفاعلًا كبيرًا عبر وسائط التواصل الإجتماعي وأثارت جدلًا واسعًا بين مهاجم لها وبين مؤيد ومدافع عنها.

ريم الشمري

القضاء الكويتي يقضي بتغريم ريم الشمري 33 ألف دولار للإساءة للمصريين
القضاء الكويتي يقضي بتغريم ريم الشمري 33 ألف دولار للإساءة للمصريين

أول تعليق من ريم الشمري على الحكم

وفي أول تعليق من الشمري على الحكم الصادر بحقها عبر مقطع فيديو مصور قالت إن“المحكمة أدانتها رغم تأكيد محاميتها دائما على براءتها“، مؤكدة أنها ”استأنفت على الحكم الصادر ضدها“.

تفاصيل الواقعة

وفي تفاصيل القضية كانت الشمري قد أحدثت ضجة كبيرة على مواقع التواصل الإجتماعي في شهر مايو من العام الماضي، حيث ظهرت في مقطع فيديو شاركته عبر حسابها على منصة سناب شات وذكرت عبارات اعتُبرت فيها إساءة للمصريين والشعب المصري، حين وصفتهم بالمأجورين والخادمين في بلادها، حيث قالت ريم الشمري: ”هناك بعض المصريين الذين يتحدثون بأن بلاد الكويت لهم رغم أنهم لا يملكون فيها شيئا“، مشيرة إلى أن ”الكويت لمواطنيها الكويتيين فقط، وأنهم مجرد أشخاص يتم تأجيرهم لخدمة الكويتيين مقابل راتب“ بحسب وصفها.

وتابعت بالقول: ”يا مصريين يا وافدين أنتم مجرد ناس تشتغل عندنا لخدمتنا افهموا.. تتأمرون بعد .. شنو في .. انسوا“.

واستطردت الشمري بالقول: ”إحنا ما نبي الجالية المصرية عندنا لإنهم مو كلهم، 90% منهم ومصدقين نفسهم إنهم شركاء معانا بالكويت وإن الكويت لهم .. اتخسون“.

وفي حديثها المصور ألقت ريم الشمري باللائمة على الحكومة الكويتية وأعضاء مجلس النواب الذي جعلوا المصريين يشعرون أنهم شركاء في الوطن، إضافة إلى اتهامها لمحامين ومسؤولين كويتيين لهم مصالح عمل في مصر الامر الذي يدفعهم للدفاع عنهم.

وقد لاقى مقطع افيديو حينذاك موجة غضب عارمة وقابلها تعليقات مؤيدة لموقفها، وهو ما أثار جدلًا كبيرًا، وتصدر اسمها حديث نشطاء منصات التواصل الاجتماعي، مما اضطر الشمري بعد 3 أيام من الهجوم اللاذع والواسع ضدها، لتخرج وتقول إنها كويتية من أم مصرية الجنسية.

وأكدت الشمري حينذاك على أن أمها مصرية، ولمصر في قلبها محبة، وهي دائمة الزيارة لها، ولكن ذلك لا يمنعها من الدفاع عن بلدها ضد كل من يسيء إليه كونها مواطنة كويتية وليست مصرية، وأن رسالتها ضد المسيئين للكويت والذين يقولون إنهم شركاء معهم في الوطن، حسب تعبيرها.

ويُذكر أن ريم الشمري دائمًا ما تشارك مقاطع فيديو تسيئ فيها للمصريين بحجة أنها تحب بلدها الكويت وتدافع عنه، وسط مطالبات بالقبض عليها والتحقيق فيما تقوله الذي يتضمن تهمة الإساءة لمصر وشعبها ومحاسبتها، وهو ما ادى لإصدار النيابة العامة بحجزها والتحقيق معها ليُخلى سبيلها بعد يومين على خلفية شكوى رسمية رُفعت ضدها بتهمة الإساءة للجالية المصرية، التي يتجاوز عددها في الكويت 600 ألف نسمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.