التخطي إلى المحتوى
بالفيديو| تامر أمين “المدرسة بقت كبارية دي كارثة” عرض فيديو لراقصة برازيلية ومشاهد خادشة داخل الفصل وبيان عاجل لوزير التعليم
"المدرسة بقت كبارية دي كارثة" عرض فيديو لراقصة برازيلية ومشاهد خادشة داخل الفصل

استنكر الإعلامي تامر أمين واقعة عرض طلاب فيديو لراقصة داخل إحدى الفصول بمدرسة في البحيرة، مشدداً أنه إن لم يتم تشديد الرقابة على الطلاب، فسوف يكون هذا بمثابة المسمار الذي يدق في نعش العملية التعليمية، مشيراً إلى أنه لوكانت هناك رقابة من مدير المدرسة أو المشرفين ما فعل الطلاب ذلك.

عرض فيديو لراقصة برازيلية ومشاهد خادشة داخل الفصل في مدرستين

فضيحة جديدة في مدرسة النوبارية بالبحيرة

فضيحة جديدة في مدرسة النوبارية بالبحيرة .. مش هتصدقوا الطلاب شغلوا ايه ع شاشة العرض ف الفصل !!!#أخر_النهار

Posted by Al Nahar on Thursday, October 22, 2020

وأكد الإعلامي تامر أمين أن هذه ليست الواقعة الأولى، ففي البحيرة تم عرض فيديو الراقة البرازيلية، وتم تصوير الواقعة، وفي إحدى مدارس بني سويف تم عرض مشاهد خادشة للحياء على السبورة الإلكترونية، وأكد على أن ما يحدث هو كارثة بكل المقاييس وشدد على محاسبة هؤلاء الطلاب.

كما استنكر الواقعة أيضاً رئيس لجنة الصناعة بمجلس الشعب النائب البرلماني فرج عامر، وتقدم ببيان عاجل إلى الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، بشأن واقعتي مدرسة النوبارية بالبحيرة ومدرسة إهناسيا الثانوية بنين ببني سويف وخرق الآداب العامة بالمدارس.

اقرأ أيضاً:
طارق شوقي يعلن 3 خيارات أمام الطلاب لمواجهة مخاوف الموجة الثانية لكورونا
الأرصاد تحذر وتعلن كميات وقوة الأمطار وذروة الطقس السيئ
رسمياً| المالية تعلن زيادة الحوافز والبدلات 50% ومكافأة 25% لهذه الفئات

وأكد عامر على أن هناك تقدم كبير في العملية التعليمية في ظل التطور الهائل الذي يحدث، ولكن ما حدث في بعض المدارس هو انحلال أخلاقي، ومهزلة ويجب محاسبة المسؤولين عن الواقعتين، وتسائل عن ناظر المدرسة في المدرستين ودورهم وأين كانوا حينما تم استخدام السبورة الإلكترونية كشاشة عرض.

بالفيديو| تامر أمين "المدرسة بقت كبارية دي كارثة" عرض فيديو لراقصة برازيلية ومشاهد خادشة داخل الفصل وبيان عاجل لوزير التعليم 1

فضيحة جديدة في مدرسة النوبارية بالبحيرة

فضيحة جديدة في مدرسة النوبارية بالبحيرة .. مش هتصدقوا الطلاب شغلوا ايه ع شاشة العرض ف الفصل !!!#أخر_النهار

Posted by Al Nahar on Thursday, October 22, 2020

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.