التخطي إلى المحتوى
“جنازتها كانت يوم صباحيتها” تفاصيل مصرع “ندى” عروسة الجنة هي وعريسها في الحمّام ليلة دخلتهم واللحظات الأخيرة قبل وفاتهم
عروسة الجنة

حالة من الحزن سيطرت على الجميع بعد وفاة عروسة الجنة “ندى محمد” والتي تعمل مدربة جيم، وجاءت وفاتها هي وعريسها يوم صباحيتهم، ففي خلال 24 ساعة فقط كانت الجوازة والجنازة، وسبحان مغير الأحوال.

تفاصيل مصرع ندى عروسة الجنة وشعورها بموتها

"جنازتها كانت يوم صباحيتها" تفاصيل مصرع "ندى" عروسة الجنة هي وعريسها في الحمّام ليلة دخلتهم واللحظات الأخيرة قبل وفاتهم 1
عروسة الجنة

وتحكي والدة العروسة تفاصيل اللحظات الأخيرة في حياة ابنتها قبيل زفافها وجنازتها، وتقول أن “ندى” كانت تشعر بوفاتها، فقبل خروجها للكوافير ظلت شقيقتها تدعو لها ونحن نؤمن، وفجأة خرجت العروسة وقالت “اللهم آنس وحشتنا”، وحينما اعترض البعض على الدعوة، قالت أنها تقال للحي والميت.

وتضيف والدة عروسة الجنة قائلة عن ابنتها التي توفيت ليلة دخلتها، أنها كانت رياضية وتمارس الرياضة بشكل يومي من خلال عملها كمدربة جيم، وأنها كانت تمتاز “بالحنية” وكانت تحب الجميع والكل يحبها، وبين كل جملة وأخرى تسكت الأم المكلومة التي ترتدي ملابس سوداء، وتنظر إلى صورة فلذة كبدها وتبكي.

كما أشارت والدة العروسة إلى أن العروسين أصيبا بالحسد، لأنهما لم يمر على خطوبتهما إلا وقت قصير، وبعد أن جهزا عش الزوجية هي وعريسها من الإبرة للصاروخ، أعلن العروسين عن زواجهما، مما جعل الناس تتعجب عن هذه السرعة وقصر فترة الخطوبة.

وكانت بداية الواقعة مع تلقي نجدة القاهرة بلاغاً أفاد بمصرع عروسين في ليلة دخلتهما بالشرابية، وتم اكتشاف وفاتهما حينما ذهب أهالي العروسين إليهما للإطمئان عليهما في الصباحية، وبعد طرق الباب كثيراً وعدم الإستجابة، تم كسر باب الشقة ليتبين مصرع العروسين في حمام الشقة بعد تسرب غاز واختناقهما.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.