التخطي إلى المحتوى
الأهلي يهز عرش اتحاد الكرة بقرار مفاجئ
الأهلي يهز عرش اتحاد الكره بقرار مفاجئ

أعلن مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة الكابتن محمود الخطيب عن قرار مفاجئ في بيان له اليوم الخميس، أنه يحترم الرؤية الأمنية المتعلقة بمباراة القمة بين الأهلي والزمالك التي أدت إلى تأجيل المباراة، وأيضًا رفض استغلال هذه المسألة لعودة التخبطات والعشوائية في اتخاذ القرارات الحاسمة في  مسابقة الدوري العام.

وقرر مجلس الأهلي رفض خوض جميع  مباريات الدوري، قبل لعب مباراة الزمالك أولا، والتي تم تأجيلها من قبل اتحاد الكرة بسبب تعليمات أمنية على حد قوله، وأيضا طلب أن يقوم الاتحاد بوضع ميعاد جديد للمباراة تراعى مبدأ تكافؤ الفرص بين الأهلي والزمالك في ظل مشاركة كلا منهما في البطولات المحلية والإفريقية.

وقد تم الإعلان عن هذا القرار فور تلقى النادي الأهلي خطابا رسميا من اتحاد الكره يفيد بتأجيل مباراة القمة، وأيضا حرصا من النادي الأهلي على مصلحة الكره المصرية و الجميع لعدم تكرار ما حدث في الموسم المنصرم من خروقات وكيل بمكيالين التي أدت إلى إيذاء العديد من فرق الدوري، واليكم نص البيان:

النادي الأهلي وهو يؤكد على تقديره واحترامه الكامل للأمن ودوره في تأمين مباريات المنتخبات الوطنية والأندية المصرية في المسابقات المحلية والقارية. وكذا مساهمة الأمن ورجاله في الصورة الحضارية للبلاد عند استضافة الأحداث الرياضية الكبرى وآخرها بطولة الأمم الأفريقية التي جرت على الملاعب المصرية في يونيو الماضي بمشاركة 24 دولة وفى حضور مئات الآلاف من الجماهير دون أن تحدث مشكلة واحدة.

أيضًا كانت كفاءة الأمن المصري دامغة في إقامة مباريات الأندية المصرية المشاركة في البطولات الأفريقية بحضور جماهيري مكثف في الملاعب المختلفة. لذلك لم يتقبل كثيرون حيثيات قرار إتحاد الكرة بتأجيل مباراة القمة التي كان مقررًا لها السبت المقبل لدواع أمنية خاصة أنه لم يكن هناك مانع في إقامتها بملعب برج العرب وبدون جماهير. وهو الملعب الذي كان شاهدًا ولا يزال على كفاءة الأمن المصري عندما نجح في تأمين العديد من المباريات التي أقيمت عليه بحضور جماهيري كبير.. ولقد أنتظر النادي الأهلي بعض الوقت عقب تلقيه أمس مكاتبة اتحاد كرة القدم الخاصة بتأجيل مباراة القمة لدراسة الموقف من كافة جوانبه ويضطلع كل فرد بدوره..

وإزاء ما سبق فإن النادي الأهلي يحترم تمامًا الرؤية الأمنية بخصوص مباراة القمة، لكنه يرفض أن يستثمرها البعض لتحل العشوائية بالمسابقات الكروية ويتم إهدار مبدأ تكافؤ الفرص بين الأندية المتنافسة مثلما جرى في الموسم الماضي.. لذا فإن النادي الأهلي لن يخوض أية مباراة في بطولة الدوري العام قبل أن يلعب مباراته مع الزمالك التي تم تأجيلها، وأن يكون الموعد الجديد للمباراة يحقق كل عوامل تكافؤ الفرص بين الناديين في ظل مشاركاتهما المحلية والأفريقية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.