التخطي إلى المحتوى
بالصور| والدها لم يحضر تشيع الجنازة.. والتقرير المبدئي يكشف تفاصيل وفاة الطفلة «جنة» ضحية التعذيب

نعى المجلس القومي للطفولة والأمومة منذ قليل وفاة الطفلة ” جنة” صاحبة الـ5 أعوام والتي وافتها المنية بسبب تعذيب الجدة لها لفترة طويلة، وجاري الآن عمل التحقيقات اللازمة ومحاكمة المسئولين عن وفاة الطفلة الصغيرة.

حيث طالبت الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة  الدكتورة ” عزة عشماوي” توقيع أقصى العقوبة على الجناة معتبره الجريمة قتل عمد مع سبق الإصرار ووفقاً للمادة رقم 230 و231 من قانون العقوبات المصري يكون الإعدام للجناة.

وأضافت ” عشماوي” من خلال بيان هام لها اليوم أن المجلس يتابع التحقيقات والإجراءات مع النيابة العامة، وتواجد الآن فريق بالمستشفى لحضور إجراءات تشريح الجثمان بمعرفة الطب الشرعي لبيان سبب الوفاة وما بها من إصابات.

كما أن المجلس يتابع جميع الإجراءات اللازمة من اجل حماية الطفلة الكبرى شقيقة” جنة” وتقديم سبل الدعم النفسي لها وإخراجها من المكان التي تتعرض فيه للخطر وذلك لتسليمها إلى مؤتمن أو إحدى دور الرعاية.

أعلن وكيل وزارة الصحة بالدقهلية الدكتور ” سعد مكي” عن وفاة الطفلة ” جنة محمد سمير حافظ” ضحية تعذيب جدتها عقاباً على تبولها اللاإرادي بعد خضوعها لبتر في ساقها اليسرى.

وأشار التقرير أن الطفلة قد توفيت نتيجة توقف عضلة القلب وخضعت لمحاولات الإنعاش ولكن دون جدوى،  وتم التصريح بدفن الطفلة جنة وتشيع جنازة مهيبة للطفلة وسط حزن كبير.

ولم يحضر والد الطفلة جنة تشيع جنازتها لتواجده مع شقيقتها الكبيرة ” أماني” في النيابة العامة أثناء التحقيقات معها وجدتها ولم يتمكن تشيع جنازة ابنته الصغرى.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.