التخطي إلى المحتوى
ما هي حقيقة نقص المستلزمات الطبية بأقسام الحروق بالمستشفيات.. الحكومة ترد
ترددت العديد من الأخبار على مواقع التواصل الاجتماعي تشير إلى بوجود نقص شديد في الأدوية والمستلزمات الطبية بعدد من المستشفيات الجامعية خاصة قسم الحروق بمستشفيي قصر العيني والدمرداش الجامعي، وهو الأمر الذي نفاه المركز الاعلامي لمجلس الوزراء.
وتواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء  مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، والتي بدورها نفت تلك الأخبار، مشيرة إلى أن كل المستشفيات الجامعية تعمل بكامل طاقتها وبشكل طبيعي، مؤكدة على متابعة الوزارة باستمرار لموقف المستلزمات الطبية، وطلب أي كميات إضافية قبل نفاد الكمية.
وأوضحت الوزارة أن هناك توافر وضخ المستلزمات الطبية للمستشفيات الجامعية، مُشيرةً إلى أن قسم الحروق بمستشفى القصر العيني يستقبل حالات الحروق على مدار 24 ساعة، حيث انشاء وحدة كبيرة للحروق في إطار المرحلة الثالثة من تطوير مستشفى طوارئ قصر العيني 185 مؤخرًا.
وأضافت الوزارة إلى أن تلك الوحدة أسرَّة خاصة لأطفال الحروق، بأحدث الأجهزة الطبية، بأوزانهم، بجانب إنشاء مركز لألعاب للأطفال، ومركز لتمارين العلاج الطبيعي، بالإضافة إلى المركز ٣٢ سريرًا لرعاية الحروق والطوارئ من الكبار وحتى الأطفال، وغرفتي عمليات مجهزتين.
ووجهت الوزارة حديثها إلى   وسائل الإعلام ومستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي بضرورة  تحري الدقة والموضوعية في نشر أي أنباء، وإذا كان لديهم أي استفسار يرجي الاتصال على رقم الوزارة 0227920323.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.