التخطي إلى المحتوى
“قصر قيمته 650 مليون جنيه ويأجر بـ8 جنيه شهريًا”.. الحكومة تدخل في صدام مع ورثة رئيس البرلمان السابق !!
medium_2019-02-20-fa387094e6

في تقرير خاص، أوضحت شبكة “اليوم السابع” الاخبارية، أن وزارة الأوقاف تخوض معركة مع ورثة رئيس مجلس النواب السابق “حافظ بدوي”، بخصوص قصر أثري بشارع الجمهورية بماحفظة كفر الشيخ، لافتةً إلى أن هيئة الأوقاف تدير القصر وتتقاضى إيجارًا قدره 8 جنيهات، فيما يساوى القصر نصف مليار جنيه كقيمة شرائية.

وأشارت الشبكة الاخبارية إلى أن الأوقات أوضحت، أن القصر يعد واحدًا من أقدم قصور الملك فؤاد الأول، ويصنف من ضمن الآثار العريقة التي تصلح كمزار سياحى هام، حيث يتمتع بشكل عمارة كلاسيكي و يقع بوسط مدينة كفر الشيخ.

و تعود حيثيات المشكلة القائمة بين الطرفين إلى العام 2006، حيث أصدرت هيئة الأوقاف المصرية قرارًا طبقا للقانون رقم 144 باعتبار القصر من المباني ذو القيمة بالمحافظة، مشيرةً إلى أن المبنى حالته القانونية جيدة ومُصمم على الطراز المعماري الكلاسيكي، وأن أولاد المستأجر هم القاطنين به، مما آثار غضب ورثة رئيس البرمان السابق، حيث أنهم أرادوا شراء القصر من الهيئة، إلا أن خلافًا بين الأوقاف و الورثة أوقف الصفقة، حيث قام الورثة بوضع وديعة في لجنة الاستبدال المخولة بالبيع أملا في شراء القصر بسعر 33 ألف جنيه للمتر، فيما قيمت الأوقاف سعر المتر بـ150 ألف جنيه.

وجدير بالذكر أن القصر يزيد عمره عن 100 سنة، ويمتد على مساحة 4500 متر مربع، و كان يستخدم كإحدى استراحات الزعماء والملوك بمدينة كفر الشيخ، فيما تقع الفيلا في مكان مميز بقلب مدينة كفر الشيخ عاصمة المحافظة، وتتكون من دورين أحدهما أرضي والآخر أول علوي، يحوطها مساحة خضراء واسعة، وبعض الكلاسيكيات كمظلة خشبية باتت متهالكة، وكانت تُستخدم كإحدى مظلات التنزه للضيوف، كما أنها مُحاطة بسور كبير مُشيد بالطوب الأحمر.

التعليقات

  1. أنصفوا الملاك المظلومين بقانون الايجار القديم فمنهم حالات شبيهة.. قانون الايجار القديم قانون طالم للملاك وللدولة ويجب الغاءه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.