التخطي إلى المحتوى
طفل يقتل شقيقته بسبب كمبيوتر

أقدم طفل في الخامسة عشر من عمره، على ارتكاب جريمة بشعة، بقتل شقيقته، بطعنها بسكين حاد، وذلك في بلدة سارتروفيل بمنطقة إيفلين، شمال فرنسا، أثر خلاف نشب بينهما بسبب كمبيوتر، وذلك بحسب مصدر من الشرطة الفرنسية، التي أوضحت أنها تلقت اتصالًا على رقم الطوارئ الموحد، من رجل يبلغ فيه أن ابنته تتعرض لوعكة صحية وتحتاج إلى إسعاف فوري .

 

وتبلغ المجني عليها من العمر 19 عامًا، وجد المسعفون انها مطعونة في صدرها بآلة حادة، أدى إلى جرح غائر، وعلى الفور حاول المسعفون بشتى الطرق إسعافها، إلا أن القدر حال دون ذلك فلفظت أنفاسها وتوفيت قبل نقلها إلى المستشفى، وقام المسعفون بإخطار الشرطة، التي أوقفت الطفل التي حامت الشبهات حوله، وضبط سلاح الجريمة، وحولته إلى النيابة لمباشرة التحقيقات .

 

وكان المرصد الوطنى الفرنسى للجنح والردود الجنائية قد نشر تقريرا أمنيا، أن الأوضاع الأمنية فى فرنسا ليست على ما يرام، وأن الجرائم تزداد سنويًا، مضيفًا أن المواطنين الفرنسيين يعانون من حوادث السرقة والسطو المسلح وارتكاب أعمال العنف والعدوان عليهم، وباتت قلة شعورهم بالأمن هو أكثر ما يعانى منه الفرنسيون .

 

وقد بات انتشار العنف بسبب استعمال الأطفال للكمبيوتر يمثل ظاهرة، وقد انتشرت العديد من عمليات الانتحار، بل وقتل الأخوة والاباء والامهات بسبب بعض العاب الكمبيوتر الداعية للعنف والقتل واراقة الدماء والتي كان آخرها لعبة الحوت الأزرق التي كان من نصيب مصر منها عدة حوادث أودت بحياة أطفال ومراهقين وأسر كاملة .

وأقرأ معنا :

ضبط أصغر مجرم في مصر .. عمره 6 سنوات «لص و يحمل طبنجة»

استخراج رصاصة من أنف طفل بالشرقية

تفاصيل تحرير طفل من الخطف بالشرقية

قد يهمك أيضا

التعليقات