التخطي إلى المحتوى
البنك المركزى يوضح حقيقة ارتفاع سعر الدولار إلى 23 جنيه بالبنوك المصرية

تداولت بعض المواقع الالكترونية وصفحات التواصل الاجتماعى أنباء تفيد بأن سعر الدولار الأمريكى سوف يرتفع فى مواجهة الجنيه المصرى ليصل سعره إلى 23 جنيهاً فى البنوك المصرية قريباً، وقد نفى البنك المركزى هذه الأنباء فى بيان رسمى له مؤكداً بأن سعر الدولار سجل بحسب سعر اليوم 17.77 جنيه للشراء، ووصل إلى 17.87 جنيه للبيع وتوجد فروق بسيطة فى سعر الدولار بين البنوك المختلفة والسوق السوداء.

وقد نفى البنك المركزى الأنباء التى تفيد بأنه سوف يتم ربط صرف الدولار باستيراد السلع الأساسية فقط، ونفى بأن يقوم البنك المركزى بتمويل السلع الأساسية فقط، وقد تواصل مركز دعم اتخاذ القراربمجلس الوزراء مع البنك المركزى لمعرفة مدى صحة ما يتم تداوله من أنباء من خلال المواقع الالكترونية وصفحات التواصل الاجتماعى وأكد البنك المركزى بأنه لا صحة على الإطلاق لهذه الأنباء المتداولة.

وقد أكد البنك المركزى من خلال بيان رسمى له بأنه هناك وفر فى البنوك من الاحتياطى النقدى يكفى لاستيراد جميع السلع الأساسية والغير أساسية، وأن هناك وفر فى النقد الأجنبى فى العملة الأمريكية، وقد نفى أيضاً أن يصل سعر الدولار إلى 23 جنيه مؤكداً بأن سعر الصرف يعتمد على عملية العرض والطلب، وأن احتياطى النقد الأجنبى فى البنك المركزى سجل 36.7 مليار دولار فى نهاية نوفمبر 2017 وهو ما يعنى وجود غطاء نقدى من العملة الأمريكية يكفى لمدة ثمانية أشهر على الأقل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.