التخطي إلى المحتوى
3.5 مليار دولار في طريقها إلى مصر.. تعرف على مصدرها

وافقت إدارة صندوق النقد الدولي، أمس الأربعاء الموافق 20 ديسمبر 2017م، على صرف الشريحة الثالثة من القرض الذي تقدمه لمصر بقيمة 2 مليار دولار، معلنة ذلك في بيان صحفي، جاء فيه أن مجلس إدارته قد وافق خلال مناقشات اجتماع الأمس، بشأن المراجعة الثانية للصندوق حول القرض المقدم إلى جمهورية مصر العربية، والتي قرر على اثرها السماح بصرف الشريحة الثالثة من القرض ليصبح إجمالي ما حصلت عليه مصر 6.08 مليار دولار .

وكانت بعثة الصندوق قد زارت مصر في الفترة من 25 أكتوبر إلى 9 نوفمبر لعام 2017م، للقيام بالمراجعة الثانية لبرنامج الإصلاح الاقتصادي، والذي يقدم له قرضًا بقيمة إجمالية 12 مليار دولار، والتي أكد فيها رئيس البعثة سوبير لال، توصل خبراء الصندوق والحكومة المصرية لاتفاق على مستوى الخبراء بشأن المراجعة الثانية لأداء برنامج الإصلاح الاقتصادي المصري.

وقد صرح عمرو الجارحي، وزير المالية، في الحكومة المصرية، أنه يتوقع صرف الشريحة الثالثة، قبل نهاية الشهر الحالي، وذلك لمجموعة من المؤشرات يلمسها الصندوق جيدًا منها، زيادة الاحتياطي النقدي، ونقص العجز في الميزان التجاري، وكذلك عجز الميزانية، وانخفاض التضخم، وزيادة معدل التنمية، وكلها دلائل على أن الاقتصاد المصري يسير في صريقه الصحيح .

وتحصل مصر أيضًا على قرض مقداره مليار و 150 مليون دولار من البنك الدولي بهدف زيادة معدلات التشغيل، وضمان تحقيق أمن الطاقة، وتدعيم المالية العامة، وتعزيز قدرة منشآت الأعمال على المنافسة، خاصة فيما يتعلق بمنشآت الأعمال متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة، كما تحصل مصر على قرض من اليابان يقدر بنحو 41 مليار (360 مليون دولار) لتنفيذ مشروع إعادة تاهيل وتحسين قطاع الكهرباء .

واقرا معنا :

(7) أسباب لحصول «عامر» على جائزة أفضل محافظ بنك مركزي في الشرق الوسط وشمال أفريقيا

(5) أحداث خلال الاسبوع الماضي تبشر بالخير للاقتصاد المصري

مفاجأة سارة | مصر تحقق فائض في ميزان المدفوعات 11 مليار دولار

قد يهمك أيضا

التعليقات