التخطي إلى المحتوى
البطارية المعجزة تشحن المحمول في 12 دقيقة فقط .. تقدمها سامسونج

توصلت شركة “سامسونج” الكورية الجنوبية إلى تقنية جديدة في صناعة بطاريات هواتفها، حيث تمتلئ بالطاقة 5 مرات أسرع من البطاريات الحالية، وتعتمد التقنية الجديدة على “الجرافين”، وهو إحد صور الكربون، والتي يطلق عليها العلماء “المادة المعجزة”، والتي سوف ترفع سعة بطاريات “سامسونج” مستقبلا بنسبة تقترب من 50 بالمئة، عن بطاريات الليثيوم المعتادة، حيث أنها مادة في منتهى النحافة، يبلغ سمكها ذرة واحدة، بينما تزيد صلابتها على 200 ضعف صلابة الفولاذ.

 

وباستخدام التقنية الجديدة، التي ما تزال في مرحلة التجارب، سوف يستغرق الهاتف الجديد فترة تتراوح بين 12 إلى 18 دقيقة فقط لشحنه بشكل كامل، حيث تسعى الشركة لاستخدام نفس التقنية في صناعة بطاريات السيارات التي تعمل بالكهرباء، التي تتميز بسرعة شحنها وطول عمرها، وسوف تعتمد في تقنيتها الجديدة مستقبلا كنقطة قوة، في صراعها الشرس مع منافستها الأمريكية “أبل” التي تنتج هواتف “آيفون”.

 

وكان معهد سامسونج المتقدم للابحات والتطوير (SAIT)، قد أعلن عن نجاحه في تطوير بطاريات جديدة من كرات الجرافين ستساهم في زيادة قدرة البطارية بنسبة 45% مقارنة بالبطاريات الحالية، و قامت بتسجل براءة اختراع رسمية لابتكارها الجديد في كوريا الجنوبية والولايات المتحدة الأمريكية ولكن حتى الان لايوجد جدول زمني لنزول هذه البطارية إلى الاسواق .

 

ويذكر أن العديد من مستخدمي الهواتف المحمولة يعانون من مشاكل عديدة منها الوقت الطويل المستهلك في شحن البطارية، فضلًا عن عدم استمرار الشحن لفترات طويلة، لذلك فإن بطارية سامسونج الجديدو والتي تمتليء  بالطاقة 5 مرات أسرع من البطاريات الحالية، أوجدت الحل الأكيد لتلك المشكلة .

 

قال سون إن هيوك رئيس فريق البحث خلال بيان صحفي : «أتاح بحثنا إنتاج مادة الجرافين متعددة المهام وبتكلفة معقولة، وفي نفس الوقت، عززنا كثيرًا من قدرات بطاريات أيونات الليثيوم لأسواق الهواتف النقالة والمركبات الكهربائية بشكل سريع، وما زال العمل جاري لاستكشاف تقنيات أخرى للبطاريات في ظل هذه التطورات.»

 

وقد أقدمت شركة سامسونج على تطوير تقنية البطاريات بحيث يتم شحنها في مدة قصيرة لتعمل أطول مدة ممكنة، حيث أن البطاريات هي الشغل الشاغل لجميع الشركات، فمنذ إطلاق بطاريات ليثيوم أيون عام 1991 ولإلى الان لم يحصل أي تطور حقيقي في بطاريات الأجهزة الالكترونية لكن الجميع مقتنع بأن تكنولوجيا بطاريات الليثيوم يفترض ان تنتهي خلال الفترة القليلة القادمة، لتترك المجال لبطاريات الجرافين الأكثر تطورًا .

 

ويذكر أن المؤتمر والمعرض العالمي للهواتف المحمولة الذي عقد في شهر فبراير بمدينة برشلونة الإسبانية، قد تم فيه عرض 25 مشروعاً من مناطق مختلفة من العالم، كانت جميعها تركز على تطوير البطاريات بحيث يصغر حجمها ويطول عمرها وتزداد سعتها، كما تزداد سرعة الشحن من خلالها وتستخدم للأجيال الجديدة من الاجهزة الذكية والالكترونية، مثل «الروبوتات» المتطورة، والأجهزة القابلة للارتداء كالساعات الذكية والنظارات الذكية، وأجهزة متابعة اللياقة البدنية،وأجهزة المحمول .

ترتيب التليفونات من حيث قوة البطارية :

  •  iPhone XR
  • Samsung Galaxy S10 Plus
  • Motorola Moto G7 Power
  • Huawei P30 Pro
  • Samsung Galaxy Note 9
  • LG V50 ThinQ

 

وأقرأ أيضًا :

(5) خطوات عليك القيام بها قبل بيع هاتفك

خطوات تحويل أي خط محمول إلى شبكة الجيل الرابع “WE”

جهاز«EVP» للتحدث مع الموتى بين الحقيقة والخيال العلمي

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.