التخطي إلى المحتوى
بعد استهداف مطار العريش المتحدث العسكري يؤكد سلامة وزيرا الداخلية و الدفاع ويكشف عن الضحايا

في رد فعل عاجل أصدر المتحدث العسكري العقيد أركان حرب تامر الرفاعي، بيانا أكد فيه على سلامة كل من وزيري الدفاع و الداخلية، و أن العملية الإرهابية الغاشمة التي تمت ضد مطار العريش قد وقعت بعد مغادرة الوزيرين لأرض مطار العريش، وأنهما حاليا في القاهرة و يمارسان عملها بشكل طبيعي.

بعد استهداف مطار العريش المتحدث العسكري يؤكد سلامة وزيرا الداخلية و الدفاع ويكشف عن الضحايا

وفي الوقت نفسه فلقد أكد العقيد تامر أن استهداف المطار قد نتج عنه استشهاد ضابط و اصابة اثنين، كما تم إحداث بعض التلفيات الجزئية في طائرة هليكوبتر.

أجهزة الأمن تبحث عن منفذي عملية مطار العريش

هذا و قد وجهت أجهزة الأمن قوة لتفتيش جميع الشقق المفروشة المحيطة بمنطقة المطار التي تم استهدافها، وعدد من المناطق المحيطة بمدينة العريش، كما توجهت قوة من الأمن إلى تفتيش المناطق الجبلية المحيطة بالمنطقة.

ومن جهة أخرى فلقد صرح مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام، بضرورة القبض على المعتدين و عقابهم أشد العقاب والضرب بيد من حديد لكل من يريد تخريب البلاد، مؤكدا بأن ما حدث و ما سيحدث لن يزيد أبناء الشعب المصري بجميع طوائفه إلا مزيد من الإصرار على محاربة الإرهاب.

قد يهمك أيضًا

التعليقات